توسيع التعاون المالي والمصرفي بين إيران وروسيا

سيناقش مسؤولون روس وإيرانيون التعاون المالي والمصرفي بین البلدین.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه يبدو مع زيادة العقوبات الأمريكية والأوروبية على روسيا بسبب هجومها على أوكرانيا، يبحث المسؤولون السياسيون الروس عن طرق للالتفاف على هذه العقوبات.

ومن الطبيعي أنه بالنظر إلى العلاقات الودية بين إيران وروسيا، والأهم من ذلك، مواجهة إيران على مدى أكثر من 4 عقود في مواجهة العقوبات المعادية التي فرضها الولايات المتحدة وحلفاؤها، فإن الروس يريدون الحصول على هذه التجارب الثمينة.

وفي هذا الصدد، قال سفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية لدى روسيا، كاظم جلالي، "سيعقد المسؤولون الروس والإيرانيون قريباً لقاءً حول التعاون المالي والمصرفي".

واضاف إن المسؤولين الاقتصاديين في البلدين على اتصال دائم ببعضهم البعض، ويبدو أننا سنرى في المستقبل القريب اجتماعا لمسؤولي ايران وروسيا في جميع المجالات السياسة والاقتصاد والثقافة.

و يخطط الإيرانيون للقيام برحلات لبحث زيادة التعاون في مختلف القضايا.

ويبدو أنه نظرًا للعقوبات الروسية، يجب أن نشهد زيادة في التبادل التجاري والاقتصادي بين إيران وروسيا في المستقبل القريب، لأنه يبدو أن روسيا تواصل التقدم في أوكرانيا على عكس رغبات الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، ومن جهة أخرى الدول الغربية، كما انه تتزايد العقوبات على هذا البلد يوما بعد يوم.

/انتهى/

رمز الخبر 1922698

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 1 =