وزير الدفاع الإيراني: الجيش جاهز للتصدي لأي فتنة داخلية أو خارجية

قال وزير الدفاع الايراني ان الجيش يعبر عن رسالة الاستقلال وحماية وحدة الأراضي وحماية النظام وهو رمز الردع والاقتدار والأمن.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه هنأ وزير الدفاع الإيراني العميد "محمد رضا قرائي اشتياني" خلال رسالة بيوم الجيش الذي يصادف يوم غد 18 أبريل.

وقال العميد أشتياني خلال الرسالة ان الدفاع والأمن والتحريض على الحرب في العقود الأربعة الماضية ضد إيران الإسلامية ودول المنطقة المضطهدة في الداخل والخارج، وخاصة الأحداث في غرب آسيا ونشوب الفتن و الازمات بقيادة الولايات المتحدة، مما يدل على ذلك إن ما ضمن استقلال الوطن الإسلامي وأمنه الدائم، وحافظ على وحدة أراضي البلاد من لدغة الأعداء، كان الدور الحاسم والقوي للقوات المسلحة، وخاصة الجيش البطل كدرع دفاعي للبلاد.

وأضاف العميد أشتياني إن الاعتماد على عقيدة عسكرية وسياسات دفاعية جديدة، وتطبيق المبادرات القتالية والابتكارات باستخدام التقنيات المتقدمة والحديثة والجمع بينها وبين التدابير الذكية والاعتراف بمصالح البلاد، قد مكن لجيش الجمهورية الإسلامية الايرانية من بناء القدرات في البر والجو والبحر، الاعتماد على روح الثقة بالنفس والقدرات الأصلية والداخلية، القوية والثابتة كرمز للردع، لتكون قادرة على إرساء الاقتدار والأمن بشكل كامل.

وأشار وزير الدفاع تمكن الجيش والقوات المسلحة لتحقيق الأمن الكامل في البلاد ومواجهة التهديدات وقمع أي تعرض للجمهورية الإسلامية الايرانية، كما انه سعى الجيش والقوات المسلحة ان يكون لهم حضور مرئي وملموس في شكل مدرسة وجيش فعال في الأزمات والأحداث الطبيعية ومكافحة مختلف التهديدات البيولوجية والأمراض والتعاون مع المدافعين عن الصحة.

/انتهى/

رمز الخبر 1923128

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 2 =