غريب أبادي ينتقد هجوم الجنود الصهاينة على موكب تشييع شيرين أبو عاقلة

استنکر مساعد رئيس اللسلطة القضائية للشؤون الدولية امين لجنة حقوق الانسان، "كاظم غريب أبادي" اعتداء الشرطة الصهيونية بالضرب على مشيعي جنازة الصحفية الفلسطنية شيرين أبو عاقلة في القدس قائلا لقد أمعن الكيان في جرائمه المروعة على مدى العقود القليلة الماضية، وسيستمر في ارتكاب هذه الجرائم .

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه كتب "كاظم غريب أبادي" في تغريدة له على صفحته الشخصية في تويتر الیوم الاحد: كيف نتوقع أن يحترم الکیان الصهیوني المتعطش للدماء، الذي يستهدف الصحفيين متعمدا، اجسادهم؟ دعم الولايات المتحدة على مدى العقود الماضية، لقد زاد من جرائمه المروعة على مر العقود وطالما لم يقف المجتمع الدولي بحزم بوجه الکیان، سيستمر في ارتكاب الجرائم ولا يمكن ان نتوقع نهاية لها.

یذکر انه شارك آلاف الفلسطينيين في تشييع الصحافية الفلسطينية في قناة الجزيرة التي دخلت بيوت وقلوب الفلسطينيين والعرب، واستشهدت الأربعاء برصاصة في جنين بالضفة الغربية المحتلة لدى تغطيتها عملية عسكريةصهیونیة، وفيما كانت ترتدي سترة واقية من الرصاص عليها شعار "صحافة" وخوذة واقية.

عند إخراج النعش من المستشفى الفرنسي في القدس الشرقية، اقتحمت الشرطة باحة المستشفى وحاولت تفريق حشد كان يرفع أعلاما فلسطينية.

وكاد نعش الصحافية يسقط أرضا عندما انهال عناصر الشرطة على حامليه بالضرب بالهراوات، قبل أن يتمّ تقويمه ورفعه في اللحظة الأخيرة، وفق مشاهد نقلتها المحطات التلفزيونية المحلية.

/انتهى/

رمز الخبر 1923758

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha