أمير عبداللهيان: قرار مجلس المحافظين كان متسرعا وسياسيا

 ناقش وزير الخارجية الايراني والأمين العام للأمم المتحدة خلال اتصال هاتفي اخر التطورات الإقليمية والدولية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه ناقش وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش خلال اتصال هاتفي اخر التطورات الإقليمية والدولية.

في هذه المحادثة الهاتفية، شدد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش على أهمية مواصلة محادثات فيينا ووصف الدبلوماسية بأنها أفضل طريقة لحل الخلافات بين الجمهورية الإسلامية الايرانية وبعض الأطراف الأخرى في مفاوضات فيينا.

كما وصف الأمين العام للأمم المتحدة القرار الأخير للوكالة الدولية للطاقة الذرية بشأن إيران بأنه مجرد توصية وشدد على أهمية استمرار المفاوضات.

ومن جانبه وصف وزير الخارجية الايراني تحرك الولايات المتحدة والدول الأوروبية الثلاث بتقديم القرار إلى مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية بأنه سلوك متسرع وسياسي.

وأعرب رئيس السلك الدبلوماسي لبلدنا عن دعمه لاستمرار الهدنة في اليمن، مؤكدا ضرورة رفع الحصار الإنساني بشكل كامل، واعتبره منصة مناسبة لبدء المزيد من المحادثات بين الفصائل اليمنية.

وفي إشارة إلى حديثه مع نظيره السوري وصف أمير عبد اللهيان استمرار عدوان الكيان الصهيوني على الأراضي السورية والهجوم العسكري على مطار دمشق المدني انتهاك صارخ لمبادئ ميثاق الأمم المتحدة .

وتجدر الإشارة إلى أن الأمين العام للأمم المتحدة أشاد في هذا الحديث بشأن الأزمة في اليمن بجهود الجمهورية الإسلامية الإيرانية ومواقفها البناءة في دعم استمرار وقف إطلاق النار.

ووصف غوتيريش قمة أستانا بشأن سوريا بأنها منصة جيدة لمعالجة الأزمة وحل المخاوف المحتملة بين سوريا وتركيا.

/انتهى/

رمز الخبر 1924460

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha