إيران تريد الحفاظ على الأمن والتقدم لجيرانها والمنطقة/ تدخل وتواجد الأجانب يضر بأمن المنطقة

ناقش وزير الخارجية الايراني خلال اتصال هاتفي مع نظيره الاماراتي اخر تطورات القضايا الثنائية والإقليمية والدولية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه ناقش وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان مع نظيره الاماراتي شيخ عبدالله بن زايد اخر تطورات القضايا الثنائية والإقليمية والدولية .

وشدد وزير الخارجية الايراني على زيادة اللقاءات والمشاورات الثنائية بين مسؤولي البلدين واعتبرها أساساً لتطوير و توسيع العلاقات.

وأضاف أمير عبد اللهيان: "إن الجمهورية الإسلامية الإيرانية تريد الحفاظ على الأمن والتقدم لجيرانها والمنطقة، وترى أن تدخل وتواجد الأجانب يضر بأمن المنطقة".

وقال أمير عبد اللهيان إن وجود الكيان الصهيوني في المنطقة يسبب في زعزعة الاستقرار وانعدام الأمن وسبب الرئيسي للإرهاب والتخريب في المنطقة بأسرها.

ومن جانبه رحب وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، بالمشاورات المنتظمة بين المسؤولين الإيرانيين والإماراتيين، في إشارة إلى المصالح المشتركة للبلدين في تطوير العلاقات.

وشدد الشيخ عبد الله على أن الإمارات لن تسمح بأي أعمال تخريبية من أراضيها ضد دول الجوار لدولة وستنظر دائما في أمن جيرانها.

وشدد الجانبان على ضرورة استمرار الاتصالات والمشاورات بين البلدين، وكذلك آخر وضع لمحادثات رفع العقوبات.

ويشار إلى أن الدكتور أمير عبد اللهيان دعا نظيره الإماراتي لزيارة طهران.

/انتهى/

رمز الخبر 1924635

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 13 =