الرئيس الايراني: التاريخ لن ينسى أبدًا جرائم أمريكا ضد الشعب الفيتنامي

وفي إشارة إلى أننا نعرف الفيتناميين كشعب وقف ضد الاستعمار والهيمنة، قال الرئيس الايراني التاريخ لن ينسى أبدًا جرائم أمريكا ضد الشعب الفيتنامي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه قال الرئيس الايراني حجة الإسلام سيد إبراهيم رئيسي خلال تسلم اوراق اعتماد سفير فيتنام الجديد لونغ كوك هوئي، في إشارة إلى العلاقات الودية بين طهران وهانوي لا يتناسب المستوى الحالي للتعاون والعلاقات بين إيران وفيتنام مع القدرات المتنوعة المتاحة في البلدين.

وأضاف الرئيس الايراني إن عقد اجتماعات دورية للجنة المشتركة للتعاون الاقتصادي يمكن أن يساعد في إيجاد حلول لتفعيل قدرات البلدين في مجالات الزراعة والتكنولوجيا والنقل وغيرها من المجالات.

وذكر في جزء آخر من خطابه أننا نعرف الفيتناميين كشعب وقف ضد الاستعمار والهيمنة وأن لدينا مواقف مماثلة في هذا المجال، مضيفا: لن ينسى التاريخ أبدًا جرائم الولايات المتحدة ضد الفيتناميين.

ومن جانب اخر صرح السفير الفيتنامي الجديد "لونغ كوك هوئي" في هذا المراسم أن الإيرانيين شعب محب للسلام ويتمتع بثقافة وحضارة غنية وتاريخية، وقد أحرزت إيران تقدمًا وإنجازات كبيرة رغم سنوات من العقوبات والضغط.

وتقديرا للسياسة الخارجية النشطة للجمهورية الإسلامية الإيرانية وإعطاء الأولوية لتطوير العلاقات مع جميع دول المنطقة والعالم، أشار السفير ان فيتنام لديها دائما علاقات جيدة مع إيران ونحن نعمل على تحسين مستوى التعاون خاصة في المجالات الاقتصادية والتجارية.

/انتهى/

رمز الخبر 1924983

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha