وزارة الخارجية تسعى للإفراج عن الحاج الإيراني المحتجز في السعودية وإعادته

أعلن وزير الخارجية  الايراني عن سعي وزارة الخارجية للإفراج عن الحاج الإيراني المحتجز في السعودية وإعادته الى إيران.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه أبلغ وزير الخارجية الايراني حسين أميرعبد اللهيان في محادثة مع والد الحاج الإيراني خليل دردمند، الذي اعتقلته الشرطة بعد أداء مناسك الحج في مكة، على الإجراءات التي اتخذتها وزارة الخارجية منذ البداية، وأكد أن هذه الوزارة استخدمت كل قدراتها للإفراج عن هذا المواطن من بلادنا في أسرع وقت ممكن.

وأعرب وزير خارجية بلادنا عن أمله في عودة الحاج خليل دردمند إلى البلاد بمساعدة السعودية.

ويشار إلى أنه في الأيام الأخيرة، وفي محادثة منفصلة مع وزيري خارجية العراق وسلطنة عمان، طلب أمير عبد اللهيان مساعدتهما للإفراج عن هذا المواطن من بلدنا في أسرع وقت ممكن.

ونوه تتابع الإدارة القنصلية العامة بوزارة الخارجية هذه القضية بنشاط وستستمر في أداء واجباتها حتى إطلاق سراح هذا المواطن من بلدنا، والأمر مدرج بجدية على جدول أعمال الإدارة القنصلية العامة بوزارة الخارجية .

/انتهى/

رمز الخبر 1926008

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha