إنتاج الغاز الإيراني يتضاعف خلال فترة الحظر

أعلن الرئيس التنفيذي لشركة تطوير وهندسة الغاز الإيرانية عن توقيع عقد لتصدير 40 توربين إيراني الصنع إلى روسيا، وأعلن أن إنتاج الغاز الإيراني تضاعف خلال فترة العقوبات.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان رضا نوشادی الرئيس التنفيذي لشركة تطوير وهندسة الغاز الإيرانية قال: "لا تقتصر الانجازات الصناعية التي حققتها الجمهوریة الإسلامیة على صناعة الصواريخ والطائرات بدون طيار ، بحیث يتم بناء 85٪ من المنشأت والمعدات التي تحتاجها صناعة الغاز داخل البلاد، وبناءاً على هذه القدرة الصناعیة تم توقيع عقد من أجل تصدير 40 توربين إيراني الصنع إلى روسيا.

وبعد النقل الناجح لتكنولوجيا تصنيع التوربينات من دول أوروبا الشرقية والغربية، واصل الشباب الإيرانيین الموهوبین جهودهم من أجل الاستقلال الصناعي، والآن وصلت البلاد إلى نقطة تكون فيه التوربينات الوطنية أكثر كفاءة من الأنواع الأجنبية المماثلة.

ومع بدء العقوبات على فنزويلا، شهد هذا البلد الواقع في أمريكا اللاتينية انخفاضًا شدیداً في القدرة الانتاجیة للنفط، بحيث أصبحت فنزويلا في فترة وجيزة مستوردًا للنفط بعد أن کانت صاحبة أكبر احتياطيات نفطية في العالم، في حين أن انتاج الغاز الإيراني قد تضاعف خلال فترة العقوبات.

والیوم يحاول الأعداء جعل الإنجازات العظيمة للبلاد تبدو صغيرة، و یسعوا لمنع المسؤولين من اتخاذ وتنفيذ قرارات تصب في المصلحة الوطنية من خلال نشرالمعلومات مضللة".

/انتهى/
رمز الخبر 1927357

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha