مقتل مستوطن وإصابة آخرين بالخليل واستشهاد المنفذ

ذكرت مصادر عبرية ان مستوطنا قتل وأصيب آخرون بجراح في عملية إطلاق نار، في محيط منزل المتطرف ايتمار بن غفير في مستوطنة كريات أربع بالخليل بالضفة المحتلة، فيما استشهد المنفذ.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه أعلنت سلطات الاحتلال عن تدهور حالة أحد المصابين في عملية إطلاق النار بكريات أربع، وحالته أصبحت حرجة جدا، والمصاب الثاني متوسطة، فيما أصيب 4 آخرون بحالات هلع، ليعلن لاحقا مصرع المستوطن.

وذكرت مصادر محلية أن مقاوما اشتبك مع جنود الاحتلال بالمكان لـ5 دقائق بعد إطلاقه النار على مستوطنين أصيب أحدهما بحالة حرجة.

وتداول مواطنون فيديو للمستوطن المقتول والذي كان يقود مركبته بالقرب من مستوطنة كريات أربع، وأصيب برصاصة في رأسه أردته قتيلا على الفور.

وفي سياق متصل، أفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني أن قوات الاحتلال أطلقت النار على سيارة إسعاف في مدينة الخليل، ما أدى لإصابة ضابط الإسعاف برصاصة في الكتف أثناء تأديته لعمله وجاري نقله الى مستشفى الأهلي.

وأوضحت الهلال الأحمر إنه ورد بلاغ بوجود مصاب في منطقة وادي الغروس بالقرب من مستوطنة كريات أربع، وبعد وصول طواقم الإسعاف للمنطقة لإخلاء المصاب أطلقت قوات الاحتلال الاسرائيلي النار وتم اصابة المسعف بالرصاص الحي بالكتف والآن يتم علاجه بمستشفى الأهلي.

وشهدت مدينة الخليل احتفالات في عدد من المناطق ابتهاجاً بالعملية الفدائية قرب مستوطنة كريات أربع وتوزيع الحلوى، كما عمّت الفرحة على مواقع التواصل الاجتماعي وفي كافة مدن الضفة وغزة.

ونشرت مصادر عبرية تفاصيل عن المسؤول الكبير الذي قتل في عملية الخليل بالضفة المحتلة.

وأفادت المصادر، أن القتيل مسؤول كبير سابق في الشاباك وهو المسؤول عن الأمن في مستوطنة كريات أربع في الخليل.

وبينت المصادر، أن المصاب الثاني في عملية كريات أربع هو المستوطن المتطرف عوفر يوحنا أحد كبار قادة الاستيطان في منطقة الخليل وهو بحالة صحية خطيرة، وكان معروف لكل أهل الخليل بالتنكيل بالفلسطينيين والاعتداء عليهم.

/انتهى/

رمز الخبر 1927522

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha