قصف صاروخي يستهدف محيط القاعدة الأميركية في الشدادي

صرحت مصادر محلیه فجر الیوم (السبت)، بسقوط 4 صواريخ في محيط القاعدة الأميركية في مساكن حقول الجبسة في الشدادي، شمال شرق سوريا.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه سمع دوي ثلاثة انفجارات فجر اليوم ( السبت) في أرجاء مدينة الشدادي، ناجمة عن سقوط 3 صواريخ (كاتيوشا) على القاعدة الأمريكية غير الشرعية في (مديرية حقول نفط الجبسة) الحكومية.

وأكدت المصادر أن استنفاراً كبيراً لما يسمى "قوات التحالف الدولي" بقيادة الجيش الأمريكي تشهده مدينة الشدادي وريفها القريب، مع تحليق مكثف للطيران المسيّر والمروحي الأمريكي في سماء المدينة، وانتشار كثيف لدوريات قوات "قسد". وأوضحت المصادر أن الصواريخ سقطت داخل محيط القاعدة المذكورة، مرجحة تسببها بأضرار لم يتم تحديد نوعها بعد.

ومنذ أيام، قالت قوات التحالف الدولي، بقيادة الولايات المتحدة، إنّ "هجوماً صاروخياً استهدف قاعدة القرية الخضراء شمالي شرقي سوريا"، زاعمةً عدم وقوع إصابات أو خسائر مادية. وكانت وسائل إعلام ذكرت أنّ الصواريخ سقطت في القاعدة المجاورة لحقل العمر النفطي في دير الزور.

وتعتبر قاعدة حقول نفط الجبسة بمدينة الشدادي من أكبر القواعد الأمريكية شرقي سوريا، حيث تضم القاعدة ايضاً عددا من ضباط وجنود الجيوش الغربية منها الجيشان الفرنسي والبريطاني.

/انتهی/

رمز الخبر 1928203

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha