اللواء باقري: أحداث الشغب الاخيرة أظهرت دور واهمية الامن الداخلي

اعتبر رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الايرانية، اللواء محمد باقري، ان أحداث الأشهر الثلاثة والنصف الماضية اظهرت دور واهمية الامن الداخلي اكثر فاكثر.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، ان رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الايرانية، خلال مراسم تكريم القائد السابق لقوى الامن الداخلي "العميد حسين اشتري"، اشاد بجهود سائر القوات المسلحة، كالحرس الثوري وقوات التعبئة الشعبية والجيش، مؤكدا "ان القوات المسلحة صمدت تجاه الأعداء وتمكنت على إحباط مؤامرة العدو".

واضاف اللواء باقري: "ان أحداث الأشهر الثلاثة والنصف الماضية قادتنا إلى معرفة الوضع الأمني، حيث ان لم يكن هناك أمن فلن يكون أي نشاط ممكن؛ وكل الانشطة الاجتماعية، والاقتصادية، والسياسية، والثقافية، وحياة الشعب رهن بوجود الأمن".

وتابع: "بتضحيات وجهود قوات الامن الداخلي من اجل حماية المواطنين والممتلكات العامة والخاصة، في خضم الاحداث الاخيرة والتصدي لعناصر الشغب".

وأوضح رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة: "قوات الامن الداخلي دأبت على مدى السنوات الماضية لتطوير قدراتها وامكاناتها، بشتى المجالات ومنها الامن السيبراني حيث تمكنت من ادارة هذا الحيز واحتواء الجرائم ذات الصلة بنحو مطلوب". مؤكدا ان الاكثر اهمية في سياق حماية الامن الداخلي، هي قيادة قوى الامن الداخلي التي تتولى العديد من المهام والخدمات بمختلف المجالات لضمان راحة وسلامة المواطنين.

وفي جانب اخر من تصريحاته، اشاد اللواء باقري بجهود "العميد اشتري" القائد العام السابق لقوى الامن الداخلي، متمنيا للقائد الجديد "العميد احمد رضا رادان" بالموفقية والنجاح في اداء المهام الموكلة اليه.

/انتهى/

رمز الخبر 1929600

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha