وزير الدفاع السوري: إيران تجاوزت جميع العقوبات وتحولت لقوة رائدة في العالم

أكد وزير الدفاع السوري العماد علي محمود عباس، الذي يزور العاصمة الإيرانية طهران، أن الجمهورية الإسلامية تجاوزت جميع العقوبات وتحولت لقوة رائدة في العالم.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن وزير الدفاع السوري، العماد علي محمود عباس، أشار خلال حضوره الجامعة الوطنية الإيرانية، أن جمهورية الإسلامية لها دور كبير للغاية في العالم الإسلامي. مؤكداً أن العالم شهد تغيرات منذ بداية الثورة الإسلامية في إيران، التغيير الذي جاء بعد انهيار الاتحاد السوفيتي، وتقديم الأمريكيون وحلف شمال الأطلسي أنفسهم بطريقة نفسم على أنهم قادة للعالم.

وفي إشارة إلى أن دولتي إيران وسوريا لعبتا دورًا مهمًا في هندسة القوة العالمية، تابع: "إن قوة الجيش السوري ودعم الجمهورية الإسلامية الإيرانية في الحرب التي خضناها في سوريا تسببت في افشال المخطط العالمي، وبعبارة أخرى،لا يمكن إنكار دور الجمهورية الإسلامية في المقاومة ومحاربة الإرهاب".

وأضاف وزير الدفاع السوري: بعد الحرب التي بدأها الغربيون في سوريا ، حاول الأوروبيون والأمريكيون تدمير كل بلد يتفوق في المجال العلمي ، لنرى إيران تقف أمامهم اليوم وتتفوق من المجال العلمي والتقني، وهذا السبب الذي يدعو الغربيون لمحاربة إيران وتدمير قدراتها العلمية، ومن الأمثلة على تطور إيران، صناعة الطائرات بدون طيار التي كانت بمثابة صاعقة بالنسبة للأمريكيين.

وأكد العماد عباس: "اليوم اختفى العالم الأحادي القطب، وظهرت الجمهورية الإسلامية والصين والهند وروسيا وبعض الدول الأخرى كقوى جديدة لتغير الترتيبات السابقة للعالم، وباستطاعتنا من خلال التوحد والتعاون هزيمة جميع مؤامرات أعدائنا".

وأشار وزير الدفاع السوري إلى العقوبات الاقتصادية المفروضة على إيران وسوريا، وقال: "إن الذين فرضوا عقوبات على إيران وسوريا يخسرون أكثر بسبب ذلك".

وأكد أن الجمهورية الإسلامية استطاعت تجاوز جميع العقوبات، لتصبح قوة رائدة وتقدم المساعدة للدول الأخرى أيضًا.

/انتهى/

رمز الخبر 1930029

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha