الانتخابات الايرانية اكثر ديموقراطية من الانتخابات الاميركية

صرح مدير مؤسسة آدلايد الاسترالية .والمفكر المعروف " فريدريك توبن" بان الرئيس الاميركي وصل الى السلطة بعملية غير ديموقراطية .

 وقال " فريدريك توبن "في تصريح خاص لوكاله مهر للانباء ردا على سؤال حول سبب ادعاء الرئيس الاميركي بان النظام الايراني غير ديموقراطي في حين ان جميع وسائل الاعلام الغربيه اعترفت بان الانتخابات الايرانيه جرت بشكل ديموقراطي : اعتقد ان الانتخابات الايرانية كانت اكثر ديموقراطية من الانتخابات الاميركية التي اوصلت        " جورج بوش " الى السلطة مؤكدا ان الانتخابات في ايران كانت حره ونزيهه وفي صالح الشعب الايراني .
 واشار الى ان كل ما يقوله الرئيس الاميركي عن ايران يصب في مصلحه الكيان الصهيوني ونظامه العنصري .
 واضاف المفكر الاسترالي ان الرئيس الاميركي يفتقد التصرف الحضاري ازاء الشعب الايراني , ووصفه لايران كجزء من محور الشر تدل علي انه لايمتلك ثقافه حضارية وعليه ان يعتذر للشعب الايراني بسبب ما ادلي به حول الانتخابات الايرانيه .
 وأعرب المفكر الاسترالي عن امله بوقوف الشعب الايراني بوجه جميع الضغوطات الخارجية التي تمارسها اميركا ضد ايران والتي تأتي تحت مسميات جميلة مثل الحرية والديموقراطية ./انتهى/ 

رمز الخبر 199770

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 4 =