اجراء عمليات تدمير السفن المعادية باطلاق صواريخ ساحل - بحر  بنجاح تام

نفذت بنجاح تام في اليوم السادس من المرحلة الثانية من مناورات الرسول الاعظم (ص) عمليات هجومية لتدمير القطع البحريه للعدو المفترض .

وافاد مراسل وكالة مهر للانباء انه تم في هذه العمليات الهجومية استخدام طائرات سوخوي القاصفة التابعة للقوة الجوية لحرس الثورة الاسلامية  مع اطلاق المدمرات صواريخ ساحل - بحر لتدمير الزوارق السريعة والقطع البحرية للعدو المفترض.
وصرح قائد القوة البحرية لحرس الثورة الاسلامية في ختام هذه المرحلة للمراسلين : ان الوحدات القتالية للقوة البحرية استخدمت في اليوم السادس من مناورات الرسول الاعظم (ص) والمرحلة الثانية من المناورة البحرية انواع الصواريخ والقاذفات والطوربيدات والتي تشمل صواريخ صور والصاعقة وكوثر ونور , وقاذفات من طراز فجر 4و4و5 وكذلك طوربيدات من نوع 534 و324.
واشار الى ان العمليات البحرية نفذت في عرض البحر من قبل العديد من السفن البحرية السريعة المزودة بانواع الاسلحة بهدف الهجوم على قطع العدو الوهمي باسناد من طائرات سوخوي.
واكد الادميرال صفاري ان هذه التمرين الذي نفذه رجال القوة البحرية لحرس الثورة الاسلامية باساليب تكتيكية اثبت ان القوة البحرية قادرة على انزال الخسائر بالسفن الحربية للعدو وحتى الاستيلاء عليها.
واشار الى باقي برامج المناورة البحرية والتي شملت الرمي باتجاه الاهداف البحرية الثابتة والمتحركة باستخدام انواع الاسلحة وانظمة الصواريخ وكذلك اجراء عمليات نقل القوات المجوقلة للدفاع عن اراضي الجمهورية الاسلامية الايرانية ضد التهديدات المعادية.
واكد الادميرال صفاري ان احد اهداف مناورات الرسول الاعظم (ص) هو تعزيز القدرات الصاروخية وزيادة مداها بحيث تكون جميع مياه الخليج الفارسي والقسم الاعظم من بحر عمان تحت سيطرة القوات المسلحة الايرانية المقتدرة.
واشار صفاري الى تضامن ووحدة جميع المسؤولين والشعب  والقدرة الوطنية للجمهورية الاسلامية الايرانية مضيفا : ان نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية يمتلك عزيمة راسخة للدفاع عن جميع مصالحه وحقوقه المشروعة , وان اقامة مناورات الرسول الاعظم (ص) قد اظهرت القدرة الرادعة لحرس الثورة الاسلامية اكثر من السابق.
واضاف قائد القوة البحرية لحرس الثورة الاسلامية : ان القوات المسلحة للجمهورية الاسلامية الايرانية تمتلك معدات واسلحة متطورة وحديثة تقنيا ولديها القدرة لتحديث جميع الاسلحة والمعدات على اسس علمية وتكتيكية حسب ما تقتضيه المتطلبات القتالية./انتهى/     


 

رمز الخبر 403633

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 3 =