أوبك تعلن أكبر خفض في الانتاج على الاطلاق لدعم الاسعار

اتفق اعضاء أوبك على أكبر خفض لانتاج المنظمة على الاطلاق فخفضوه بمقدار 2.2 مليون برميل يوميا في محاولة لموازنة العرض مع الطلب في الاسواق العالمية.

وذكرت رويترز ان الدول الاعضاء في منظمة البلدان المصدرة للنفط وعددها 13 دولة كانت تسعى كذلك الى وضع حد لهبوط الاسعار التي انخفضت بأكثر من مئة دولار عن ذروتها في يوليو / تموز الماضي التي تجاوزت 147 دولارا للبرميل.
ويأتي الخفض الذي يبدأ العمل به من أول يناير/ كانون الثاني المقبل اضافة الى خفض بمليوني برميل اتفقت عليه أوبك في أحدث اجتماعين لها. ويخفض المستوى المستهدف لانتاج المنظمة الى 24.845 مليون برميل يوميا.
وأضر الكساد بالطلب العالمي ومخزونات الوقود تتزايد في العالم. وانخفضت الاسعار بالفعل بمقدار الثلثين منذ الصيف الماضي ويقول المحللون ان سوق النفط متأثر بالازمة المالية العالمية.
وقال رئيس أوبك ان المنظمة ستبذل ما في وسعها لضمان تنفيذ القيود الجديدة بصرامة.
وقال شكيب خليل الذي يشغل كذلك منصب وزير الطاقة في الجزائر "يمكنني القول انها ستنفذ وستنفذ بشكل جيد جدا لاننا ليس أمامنا خيار اخر."
وأضاف "اذا لم يحدث ذلك سيسوء الوضع."
وقال الامين العام لمنظمة أوبك عبد الله البدري ان المنظمة اتفقت على أعمق خفض في انتاج النفط على الاطلاق وذلك لمواجهة تدهور الطلب وتراجع أسعار الخام.
وأوضح أنه تقرر خفض الامدادات 4,2 مليون برميل يوميا على أساس مستويات انتاج سبتمبر /أيلول.
 قال البيان الختامي لاجتماع منظمة أوبك ان الاجتماع التالي للمنظمة سيعقد يوم 15 أذار/مارس في فيينا , وكان وزراء قالوا ان المنظمة قد تدعو الى اجتماع استثنائي قبل ذلك الموعد.
وشجعت أوبك منتجين اخرين على خفض الانتاج كذلك , وتحضر روسيا وجمهورية اذربيجان اجتماع وهران كمراقبين وقالتا انهما قد تخفضا صادراتهما في المستقبل لكن لم تعلنا تعهدات فورية بالخفض./انتهى/

 

رمز الخبر 802217

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 5 =