وزارة الخارجية الايرانية تدين الاعتداء الصهيوني على اسطول الحرية

استنكرت وزارة الخارجية الايرانية اعتداء الكيان الصهيوني على اسطول الحرية واعتبرت هذا الاجراء بانها يكشف الطبيعة العدوانية لهذا الكيان.

وافادت وكالة مهر للانباء ان وزارة الخارجية اصدرت بيانا بهذا الشأن اكدت فيه ان الاعتداء الصهيوني على قافلة المساعدات الانسانية الى سكان قطاع غزة المحاصر يبين مرة اخرى امام الملأ الطبيعة الاجرامية والعدوانية لهذا الكيان.
واشار البيان الى ان هذا الهجوم يأتي في وقت لم يتم نسيان العدوان الصهيوني على قطاع غزة الذي ادى الى مقتل واصابة نحو خمسة آلاف من المدنيين الابرياء بما فيهم الاطفال والنساء  واستخدام الاسلحة المحظورة , واستمرار الحصار اللاانساني على هذه المنطقة خلافا لجميع القواعد والقوانين الدولية.
ودعا البيان الاسرة الدولية واصحاب الضمائر الحية الى اتخاذ مواقف حازمة تجاه الجرائم المتواصلة للكيان الصهيوني المحتل , وفي هذا الاطار فان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعو جميع الدول الاسلامية والعربية الى اتخاذ موقف موحد وصارم في مواجهة اعتداءات الكيان الصهيوني , كما تدعو العالم الغربي الى التخلي عن ازدواجيتها في دعمها اللامبرر لهذا الكيان.
واكد بيان وزارة الخارجية الايرانية ان هجوم الكيان الصهيوني على قافلة المساعدات الانسانية يدل على عدم التزام هذا الكيان بتعهداته الدولية  ويبين ان مزاعمه حول السلام واجراء المفاوضات هي مزاعم واهية وزائفة.
وطالبت الخارجية الايرانية بمقاضاة الكيان الصهيوني على جرائمه المتواصلة امام المحاكم الدولية , كما طالبت بعقد اجتماع طارئ لمجلس الامن الدولي لبحث هذا الموضوع.
واعرب البيان عن مواساة الجمهورية الاسلامية الايرانية مع ذوي ضحايا هذه الجريمة , مؤكدا مرة اخرى تضامنها مع الشعب الفلسطيني وخاصة سكان غزة الصامدين الشجعان , وتدعم اقتراح رئيس الحكومة الفلسطينية القانونية اسماعيل هنية حول ضرورة تحرك الدول العربية والاسلامية وتسمية هذا اليوم بـ "يوم الحرية" ومطالبة مجلس الامن الدولي ومنظمة المؤتمر الاسلامي بتحرك عاجل بهذا الصدد./انتهى/
 


 
رمز الخبر 1093082

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =