تظاهرات مليونية في اليمن ضد صالح في جمعة الفرصة الأخيرة

نظم الثوار في اليمن مسيرات مليونية في عدة محافظات تحت اسم "جمعة الفرصة الاخيرة" للمطالبة بتنحي الرئيس علي عبدالله صالح عن السلطة فورا.

وفي العاصمة صنعاء خرج الملايين في مسيرات احتجاجية تلبية لدعوة اللجنة التنظيمية للثورة في اليمن.
ورفع المتظاهرون لافتات وشعارات تطالب باسقاط النظام والرحيل الفوري لصالح واتباعه، كما دعوا الى محاكمة المسؤولين عن سقوط شهداء وجرحى بين المتظاهرين خلال الأسابيع الماضية.
وفي المقابل تظاهر آلاف من انصار الرئيس اليمني علي عبدالله صالح في العاصمة صنعاء اليوم، تحت شعار "جمعة التصالح".
وتدفق المتظاهرون الى ميدان السبعين وسط العاصمة، مرددين شعارات مؤيدة لصالح، كما رددوا هتافات تدعو الى الحوار وانهاء الاحتجاجات التي تطالب برحيل الرئيس من الحكم واجراء اصلاحات في البلاد.
وانطلقت التظاهرات بعد اداء صلاة الجمعة.
وقبل ذلك، خرج شباب منتديات مديريات محافظة عدن في مسيرة حاشدة للتأكيد على مطالبهم برحيل الرئيس اليمني علي عبدالله صالح واركان نظامه من الحكم دون اي شرط.
وعبر المتظاهرون عن رفضهم التفاوض مع النظام باي شكل من الاشكال، معتبرين من ذهب إلى دول مجلس التعاون لحل الازمة لا يمثلهم.
كما خرجت مسيرة أخرى في مدينة المنصورة ومدينة الشيخ عثمان مطالبة برحيل النظام ومحاكمته ورفع خلالها المتظاهرون لافتات تطالب بإطلاق سراح المعتقلين في السجون.
وعلى الارض ، قتل 8 يمنيين، بينهم 6 عسكريين في معارك اندلعت بين قوات الامن اليمني ومسلحين قبليين في محافظة لحج جنوبي اليمن.
وقالت مصادر امنية محلية إن مسلحين اشتبكوا مع وحدة من الحرس الجمهوري يقودها نجل الرئيس علي عبدالله صالح، مؤكدة أن المواجهات ادت الى اصابة 5 اشخاص اخرين./انتهى/
رمز الخبر 1294848

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 11 =