مساعد وزير النفط: ايران تصدر ما قيمته 9 مليارات دولار من المشتقات النفطية

اعلن مساعد وزيرالنفط والمدير العام للشركة الوطنية لتكرير وتوزيع المشتقات النفطية، عن تصدير ما قيمته 9 مليارات دولار من المشتقات النفطية.

وافادت وكالة مهر للانباء ان علي رضا ضيغمي قال في مراسم تدشين عدد من المشاريع النفطية والتكريرية بمصفى الامام الخميني في شازند قرب مدينة اراك (وسط) انه رغم العقوبات تم تصدير 13 مليون طن من المشتقات النفطية، بقيمة 9 مليارات دولار، بما فيها 10 ملايين طن من المازوت، و620 الف طن من الغازولين و86 الف طن من النفط الابيض.
واضاف: ان 10 مشاريع لانتاج البنزين وتحسين انتاج المشتقات النفطية في 7 مصافي بالبلاد، قيد الانجاز، حيث بدأت هذه المشاريع منذ عام 2006، وسيتم انفاق 13 مليار دولار لتحسين الجودة وزيادة الانتاج، و5ر2 مليار دولار لمشاريع انتاج البنزين.
وتابع: ان هذه المشاريع التي ستترافق منع تحسين جودة البنزين والغازولين وزيادة الانتاج، قد انجزت بنسبة 95 بالمائة، وباستثناء مصفى آبادان ومصفى اصفهان، سيتم تدشينها في نهاية العام الايراني القادم (ينتهي في 20 آذار/مارس 2013).
واشار ضيغمي الى ان افتتاح هذه المشاريع سيرفع انتاج البنزين في البلاد من 42 مليون لتر حاليا الى 70 مليون لتر يوميا حتى نهاية العام القادم، مضيفا: ان حاجة البلاد من البنزين تبلغ 60 مليون لتر يوميا، ويمكن تصدير الفائض منه، لإحباط العقوبات التي يفرضها الاعداء.
وشدد على ان الحظر النفطي على ايران، مؤشر على تزلزل وضعف الاستكبار العالمي ونظام السلطة، حيث ادى انشاء المصافي بهدف تحقيق الاكتفاء الذاتي وخاصة في انتاج البنزلين والغازولين الى ارباك معادلة العقوبات ضد ايران./انتهى/

رمز الخبر 1528966

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 4 =