قائد الثورة : كل حنجرة تدعو الى وحدة المسلمين هي حنجرة الهية

اكد قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي ان كل حنجرة تدعو الى وحدة العالم الاسلامي هي حنجرة الهية، محذرا من تحريض الاعداء لاثارة التفرقة بين المسلمين.

وافادت وكالة مهر للانباء ان قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله الخامنئي استقبل صباح اليوم السبت الاساتذة والقراء والحفاظ المشاركين في الدورة الثلاثين للمسابقات الدولية للقرآن الكريم.
واكد سماحته ان احد تعاليم القرآن الهامة للمسلمين تركز على حفظ الوحدة , وقال : ان كل حنجرة تدعو الى المسلمين الى الوحدة هي حنجرة الهية ، وكل صوت يحرض المسلمين والمذاهب الاسلامية على ايقاع العداوة فيما بينهم هو صوت الشيطان.
واكد سماحة آية الله الخامنئي على ضرورة الانس وتعرف المسلمين اكثر على القرآن ومعارفه التي هي مبعث السعادة والكرامة , مضيفا : ان احد الخطابات القرآنية الى المسلمين هو الاتحاد بحبل الله وعدم التفرقة , وفي مقابل ذلك الاساليب الاستعمارية التي تعمل على بث الخلافات بين الامة الاسلامية وتأجيج التعصب المذهبي.
واشار سماحته الى انخداع بعض الحكومات والدول الاسلامية وتنفيذها لمخططات الاعداء , مضيفا : ان الاتحاد والاتفاق بين المسلمين هي فريضة عاجلة.
واوضح قائد الثورة الاسلامية ان القتل وسفك الدماء والارهاب الاعمى والكوارث الناجمة عنه , وفسح المجال للكيان الصهيوني الغاصب هي من تداعيات الاختلافات والتفرقة بين اوساط الامة الاسلامية , مضيفا : ان اليوم هو يوم الاختبار للمسلمين والدول الاسلامية , وعلى الشعوب الاسلامية توخي اليقظة بشكل تام.
واشار سماحة آية الله الخامنئي الى ظاهرة معاداة الاسلام التي بدأها الغرب ضد العالم الاسلامي , وقال : ان الاعداء الغربيين قد اشهروا السيوف ضد المسلمين , وعلى الاساس فانه يجب على الامة الاسلامية تعزيز عناصر الاقتدار الداخلي , ومن اهم هذه العوامل الوحدة والتركيز على النقاط المشتركة.
واشار قائد الثورة الاسلامية الى ان العالم الاسلامي في الوقت الحاضر متعطش للحقائق القرآنية , مضيفا : على عكس السابق عندما كانت الشخصيات المعروفة في العالم الاسلامي ترفع الشعارات الاشتراكية والشيوعية لايصال اصواتهم المطالبة بالحرية , فان الذين يريدون اطلاق شعارات العدالة والاستقلال والحرية والكرامة من شرق العالم الاسلامي الى غربه في الوقت الحاضر اصبحوا يرددون شعارات قرآنية.
واعتبر سماحته عقد الجلسات والمسابقات القرآنية وسيلة للتقرب اكثر الى حقيقة وروح القرآن الكريم , مضيفا : ان تعلم المعارف القرآنية تمهد الارضية للوصول الى الصحة والامن والعزة وتنظيم معيشة المسلمين في ظل تعاليم القرآن.
وفي مستهل اللقاء قدم ممثل الولي الفقيه ورئيس منظمة الاوقاف والشؤون الخيرية حجة الاسلام محمدي تقريرا عن الجهود التي بذلتها المنظمة لنشر المعارف القرآنية , وكذلك اقامة الدورة الثلاثين للمسابقات الدولية للقرآن الكريم.
واشار حجة الاسلام محمدي الى ان قراء وحفظة للقرآن الكريم واساتذة من 70 بلدا شاركوا في هذه المسابقات./انتهى/
رمز الخبر 1823112

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 15 =