الجبهة الشعبية تدين "التطبيع السياسي مع الاحتلال"

أدانت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين محاولات "التطبيع السياسي مع الاحتلال" من قبل السلطة الفلسطينية.

وقالت الجبهة الشعبية في بيان لها "لقد أقدم أمين سر اللجنة التنفيذية ومسؤول العلاقات الدولية لفتح على استقبال أعضاء من الكنيست الإسرائيلية من مختلف الاتجاهات برام الله باسم تحالف السلام الفلسطيني- الإسرائيلي، المسؤول عن إصدار وثيقة جنيف بين الطرفين" حسبما ذكرته وكالة معا الفلسطينية.
واعتبرت الجبهة الشعبية "اللقاء عودة إلى المفاوضات الثنائية بشكل مختلف عن الماضي".
وكان عشرات من أعضاء حزبي الليكود وشاس قد زاروا رام الله يوم الاثنين الماضي ، والتقوا مسؤولين فلسطينيين استجابة لدعوة من نشطاء مبادرة جنيف.
وحسب صحيفة "يديعوت أحرونوت" استقبل الوفد الإسرائيلي بحفاوة وكان على رأس المستقبلين أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ياسر عبد ربه، وعضو اللجنة نبيل شعث والقيادي في حركة فتح محمد المدني.
في سياق متصل كشف الوزير الفلسطيني السابق أشرف العجرمي في تصريحات نفاها مكتب رئيس الوزراء الصهيوني وتحالف السلام الفلسطيني، كشف عن مفاوضات سرية مباشرة خلال الفترة الأخيرة أجراها ياسر عبد ربه مع رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتانياهو في منزل الأخير./انتهى/
 
رمز الخبر 1824710

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 2 =