انيميشن ايراني ينال جائزة روسية ويتوجه الى بريطانيا

اعلن مخرجة فيلم الانيميشن الايراني "بالعكس" الذي نال اجدد جوائزه الدولية مؤخرا من أحد مهرجانات روسية ان فيلمها الجديد يصورحياة الشباب الايرانيين اليومية في فترة زمنية لا تتعدى 7 دقائق .

وفي مقابلة لها مع وكالة مهر للأنباء قالت مخرجة العمل اليكا مهران بور ان عملها "بالعكس" يجسد حياة بضعة شباب ايرانيين من العاصمة الايرانية طهران حيث يسلط العمل الضوء لمدة قصيرة على حياتهم .

وبما يخص حضور الفيلم في المهرجانات المتنوعة قالت مهران بوران ان فيلمها الجديد شارك في 9 مهرجانات داخلية وخارجية في حين كانت اخر مشاركاته الداخلية هي في الدورة التاسعة لمهرجان "بويان نمايي" الدولي الذي عقدت مراسمه في العاصمة الايرانية طهران العام الفائت مشيرة الى ان فيلمها تمكن حينها من نيل جائزة ديبلوم فخرية كافضل فيلم انيميشن ايراني .

واكملت مخرجة العمل توضح انه من بين المهرجانات العالمية التي شارك بها العمل لغاية اليوم هناك مهرجان انيما موندي وكارتون البرازيليان ومهرجانات مختلفة في كل من فرنسا وهولندا واليونان واستراليا واخيرا شارك فيلم الانيميشن الايراني في مهرجان كينوليت الروسي وتمكن من نيل جائزته .

وأردف المخرجة اليكا مهران بور تقول ان فيلمها نال مؤخرا القبول للمشاركة في مهرجان فيلم لندن . /انتهى/

رمز الخبر 1858202

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =