اللواء جعفري : 200 الف شاب مسلح في المنطقة على استعداد لمحاربة الارهاب

اعلن القائد العام للحرس الثوري اللواء محمد علي جعفري , ان نحو 200 الف شاب مسلح في سوريا والعراق وافغانستان وباكستان واليمن على استعداد لمحاربة الارهاب.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان جعفري اوضح في كلمة له في مراسم تأبين الشهيد حميد رضا اسد اللهي , ان الثورة الاسلامية وولاية الفقيه ووجود قائد الثورة الاسلامية من النعم الالهية الكبرى , مشيرا الى ان الثورة الاسلامية وبعد مرور اكثر من ثلاثة عقود واجهت العديد من التقلبات والتهديدات والمخاطر الجادة والكبيرة , لافتا الى ان قائد الثورة الاسلامية اكد على ضرورة المحافظة على حدود الثورة الاسلامية من العناصر المناوئة للثورة.
ووصف جيل الثورة الحالي بانه جيل واع ومؤمن وثوري وذو بصيرة , وان اعداد قوات التعبئة اليوم اكثر  من بداية الحرب المفروضة , وهو ما يحتاجه الاسلام والثورة الاسلامية وجبهة المقاومة.
واضاف قائد الحرس الثوري: ان التطورات الجارية في المنطقة وتشكيل داعش والجماعات التكفيرية والاحداث التي وقعت في السنوات الماضية , هذه كلها تمهد الارضية لظهور الامام المهدي (عج) , وترون الآن نتائجها الايجابية في استعداد قرابة 200 الف شاب مسلح في سوريا والعراق وافغانستان وباكستان واليمن.
وتابع قائلا : ان بناء الشباب الثوري اليوم , يكمن في ايجاد العزم الراسخ لتمكينه من القيام بدور في الثورة الاسلامية والنظام الاسلامي , واذا وجد شخص في هذا المسار فانها ستكون فرصة غير مسبوقة.
ومضى اللواء جعفري قائلا : ان تجاوز المصالح الخاصة في الحرب الناعمة وتهذيب النفس وبناء البلاد والجهاد في الميادين غير القتالية , أمر اكثر صعوبة./انتهى/

 

      

رمز الخبر 1859980

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 9 =