الاسلام لايقبل الفن فحسب بل يشجع عليه

قال قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي إن الاسلام لا يقبل الفن فحسب بل يشجع عليه والأمثلة في تاريخ الاسلام كثيرة على الاهتمام بالفن وتشجيعه.

وأفادت وكالة مهر للأنباء  نقلاً عن المكتب الاعلامي لمكتب حفظ ونشر مؤلفات آية الله الخامنئي إن قائد الثورة الإسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي استقبل القائمين على المؤتمر الوطني "فقه الفن" يوم الأحد الماضي  في مركز "غدير" للمؤتمرات التابع للحوزة العلمية في قم. 

وأوضح قائد الثورة في هذا اللقاء أهمية الفن مثنياً على دخول الحوزة العلمية لمجال فقه الفن قائلاً: الفن موضوع مبارك وإنساني يولد لدى المتلقي قدرة الخيال وذائقة مميزة، الفن جزء من حياة الإنسان، وبين الفقهاء في الحوزات العلمية ظهر العديد من الفنانين البارزين في مجال الشعر والأدب.

واعتبر آية الله العظمي السيد علي الخامنئي إن بحث وتوسيع ونشر فقه الفن في المجتمع عمل ضروري ومبارك، منوهاً إلى إن الفقه يتكفل بجميع جوانب حياة البشر، والفن جزء من هذه الجوانب المتوجب على الفقه تناولها. 

وبين قائد الثورة الاسلامية إن استنباط الاحكام الفقيه والآراء الخاصة في الشؤون الفنية تستلتزم معرفة الفقيه بالفن وجوانبه وحدوده. مضيفاً : الاسلام لم يقبل الفن فحسب بل شجع عليه إيضاً، والتاريخ مليء بالأمثلة والشواهد. 

وأردف قائد الثورة الاسلامية مشيراً إلى التمازج الفني بين المجتمعات البشرية وتأثيره في الفكر والروح وأسلوب الحياة، وقال: يمكن من خلال إعادة البحث الدقيق والتأمل في بعض الفتاوى المعروفة حول مسألة الفن التوصل إلى نتائج جديدة. 

وأشار آية الله العظمى السيد علي الخامنئي إلى القواعد المبتكرة في فقه الفن مؤكداً على ضرورة الالتزام بالضوابط الفقهية ورعايتها بشكل جدي دون التاثر بالأجواء العامة وبالاعتماد على مبادئ وأساليب استنباط الفقه الشيعي وعلى القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة للوصول إلى أحكام فقهية في موضوع الفن. 

وأثمن قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي على جميع الجهود المبذولة لإقامة مؤتمر "فقه الفن" و طرح هذا الموضوع الجيد، مشيراً إلى أولوية هذا العمل وضرورة متابعته دون توقف./انتهى/. 

 

رمز الخبر 1859990

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 1 =