وزارة الداخلية ستتابع جميع الشكاوى الانتخابية

أوضح وزير الداخلية عبد الرضا رحماني فضلي إن الجهات المختصة ستتابع جميع الشكاوى المسجلة في هذه الدورة لانتخابات مجلس الشورى الاسلامي، منوهاً إلى إنه يتوجب على كل مدعي ارفاق شكواه بالوثائق اللازمة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن وزير الداخلية عبد الرضا رحماني فضلي صرح في مؤتمر صحفي إنه يحق لكل شخص أن يعترض على الانتخابات إذا استشعر بحدوث اي مخالفة للقانون، مؤكدا على ان مجلس صيانة الدستور سيتابع ضمن صلاحياته القانونية الشكاوى المرفوعة له الى جانب وزارة الداخلية.

وأضاف وزير الداخلية إن كل شكوى يجب أن ترفق بالوثائق والمستندات الضرورية مبيناً إن عمل وزارة الداخلية كان مستقلاً بالمطلق ونافياً تدخل او ممارسة الضغط من اي جهة في إعلان نتائج الانتخابات. 

وأثنى وزير الداخلية على مشاركة الناس الفاعلة في هذه الانتخابات ومساهمة جميع أطياف المجتمع من جميع التيارات في هذه الملحمة الانتخابية مؤكداً إن الجميع في هذه الانتخابات كان في خدمة الثورة الاسلامية الايرانية بالدرجة الأولى. /انتهى/

رمز الخبر 1861144

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 0 =