ظريف: ايران مستعدة للتشاور مع فرنسا في مختلف مجالات السياسة الخارجية

صرح وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف بأن بلاده مستعدة للتشاور مع فرنسا في مختلف مجالات في السياسة الخارجية من ضمنها القضايا الاقليمية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان السفير الفرنسي الجديد في طهران "فرانسوا سن مو" قدم نسخة من أوراق اعتماده إلى وزير الخارجية الايراني مشدداً على ضرورة ترسيخ العلاقات بين طهران وباريس.

وأشار ظريف إلى زيارة الرئيس الايراني حسن روحاني الناجحة إلى فرنسا في اكتوبر الماضي معرباً عن امله في التنفيذ الكامل للاتفاقيات التي تم التوقيع عليها خلال تلك الزيارة.

وأضاف: "ان الجمهورية الاسلامية الايرانية مستعدة للتشاور مع فرنسا في مختلف مجالات السياسة الخارجية من ضمنها القضايا الاقليمية".

من جهته اعرب "فرانسوا سن مو" عن ارتياحه من تنفيذ الاتفاق النووي مؤكداً على عزم الحكومة الفرنسية على تنفيذ تعهداتها في هذا الشأن.

وشدد السفير الفرنسي على ضرورة ترسيخ العلاقات بين الجانبين أكثر من ذي قبل وذلك في اشارته إلى تبادل الزيارات بين مسؤولي البلدين.

وأضاف  "فرانسوا سن مو" : ينبغي تسهيل المعاملات المصرفية بين الجانبين وفقاً للمعايير الدولية وفي اطار الاتفاق النووي وذلك بالتوازي مع تنمية العلاقات الاقتصادية بين البلدين".

واكد السفير الفرنسي على ضرورة استمرار التشاور بين بلاده والجمهورية الاسلامية الايرانية فيما يخص القضايا الاقليمة./انتهى/

رمز الخبر 1862296

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 4 =