رئيس الوزراء الفرنسي: تكبدنا خسائر اقتصادية بسبب العقوبات على ايران

أكد رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس خلال منتدى أعمال فرنسي-إيراني ان بلاده تكبد خسائر اقتصادية بسبب العقوبات على ايران مشيرا الى ان باريس مصممة على توسيع العلاقات مع طهران.

وافادت وكالة مهر للأنباء أن رئيس الجمهورية الاسلامية حسن روحاني شارك اليوم الخميس في منتدى الاعمال الذي حضره رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس بالاضافة الى ارباب مؤسسات اقتصادية ايرانية وفرنسية مصرحاً: ان هذا الاجتماع يجسد عزم الطرفين على توسيع التعاون الثنائي في القطاعين الخاص والعام.

واشار روحاني الى تجارب التعاون بين ايران وفرنسا في المجالات العلمية والتقنية والاقتصادية معتبرا ان اهذا التعاون يخدم مصالح الشعبين.

ورأى الرئيس الايراني ان سياسة فرض العقوبات على ايران كانت خاطئة وغير مجدية ولم تنتج الا خسارة للجميع مضيفاً: انما المنطق والتفاهم يعود بالنفع على الجميع.

واوضح الرئيس روحاني اجراءات الحكومة الايرانية لاحتواء العقوبات مصرحا: اننا استطعنا ان نتجاوز المشاكل الاقتصادية رغم العقوبات والعراقيل بالصبر والارادة واليوم فتحنا فصلا جديدا مع فرنسا باعتبارها قوة كبيرة في اوروبا والعالم ونحن مصممون على توطيد العلاقات بين الشعبين الايراني والفرنسي.

من جانبه اكد رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس ان فرنسا تكبدت خسائر اقتصادية بسبب العقوبات على ايران معتبرا ان الاتفاق النووي سيفتح باباً جديدا لتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين، ان فرنسا راغبة في توسيع التعاون مع ايران في جميع المجالات.

ورأى مانويل عقد اتفاقيات بين القطاعين الخاصين الايراني والفرنسي اشارة قوية على عزم البلدين لتطوير العلاقات مبينا: ان هذه الاتفاقيات بداية متفائلة لتطوير العلاقات السياسية بين الدولتين على اساس المصالح الاقتصادية المشتركة./انتهى/

رمز الخبر 1860342

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 4 =