خبير سياسي:الخلافات المزعومة بين السعودية والولايات المتحدة الأمريكية مجرد حرب دعائية

قال الخبير في شؤون غرب آسيا سعد الله زارعي أن التصريحات الكلامية و ما يقال عن وجود توتر وخلافات بين السعوديين والأمريكان هو مجرد حرب كلامية لا أقل ولا أكثر وإن البلدين تحكمهما علاقة العبد بسيده.

أفادت وكالة مهر للانباء في مقابلة لها مع الخبير السياسي الدكتور سعد الله زارعي حول أوضاع المنطقة وسياسات السعودية تجاه العالم العربي والإسلامي.

وأوضح سعد الله زارعي أن السعوديين ارتكبوا الكثير من الحماقات والجرائم بحق الشعوب الإسلامية مثل الشعب اليمني والشعب السوري مضيفا أن السعودية تأخذ أوامرها في سياساتها الخارجية من دول أخرى.

وتابع أن ما نسمع عنه في الآونة الأخيرة عن وجود خلافات بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية ليس له وجود حقيقي وإنه مجرد حرب دعائية للفت الأنظار عن القضايا الرئيسية في المنطقة.

كما إنه أرجع السبب في قيام هذه الخلافات المزعومة والحرب الكلامية ان جاز التعبير هو أن الولايات المتحدة الأمريكية تحاول أن تظهر نفسها وكأنها تخالف سياسات السعودية تجاه شعوب العالم الإسلامي وإنها لا تؤيدها في ما ترتكبه من جرائم ومجازر بحق الشعب اليمني وغيره من الشعوب.

وختم الخبير السياسي سعد الله زارعي بأن الولايات المتحدة لو ارادت لإستطاعت كبح جماح السعوديين لكنها لا تريد ذلك بل هي التي تملي على السعودية سياساتها الخارجية وما تقوم به من ذبح وقتل للشعوب الإسلامية./انتهى/

رمز الخبر 1862833

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha