الخارجية الإيرانية تؤكد أن الحل الوحيد لأزمة سوريا هو سياسي

قال المتحدث باسم الوزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي أن اعتماد الطرق العسكرية في الأزمة السورية لا يجدي نفعا وانه الحل الوحيد لهذه الأزمة يتمثل بالحل السياسي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي قال أن الجميع سوف يدرك أن انتهاج السبل والقنوات الدبلوماسية هو الحل الوحيد للأزمة السورية، محذرا الولايات المتحدة الأمريكية من تبعات استخدام القوة العسكرية في الأزمة السورية.

وأوصى بهرام قاسمي جميع الأطراف المعنية في الأزمة السورية لاسيما الدول الأجنبية أن تضع الخيار السياسي والمفاوضات بين الأطراف السورية المتنازعة في سلم اولوياتها للتعامل مع الوضع السوري الراهن.

وأشار بهرام قاسمي الى أن 6 سنوات من الحرب والقتل والتدمير وتخريب البنى التحتية لسوريا تؤكد للجميع أن استخدام القوة ونشر الإرهاب لا تجدي نفعا على الإطلاق، مشيرا في ذلك الى تصريحات المتحدث باسم البيت الأبيض والتي اعتبر فيها ان أمريكا لا تستبعد الركون الى القوة للتعامل مع الازمة السورية.

وأكد قاسمي أن الجميع سيدرك أن الحل الوحيد للأزمة في سوريا يمر عبر القنوات والسبل السياسية المعتدة على الحوار والتفاوض بين الأطراف المتنازعة فيما بينها./انتهى/

رمز الخبر 1865931

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 2 =