العميد حاجي زاده: أمريكا واسرائيل شريكتا السعودية في جريمة صنعاء

قال قائد قوات الجوفضاء التابعة لحرس الثورة الإسلامية العميد امير علي حاجي زاده أن أمريكا والكيان الصهيوني هما شريكا الجريمة التي ارتكبتها السعودية بحق اليمنيين قبل يومين وأودت بحياة المئات من المدنيين في اليمن.

وأفادت وكالة مهر للأنبلاء ان العميد أمير علي حاجي زاده استنكر بشدة الجريمة السعودية التي ارتكبتها قبل يومين في العاصمة اليمنية صنعاء مؤكدا أن وجود الأدلة الموجودة تشير الى أن هذه العملية تمت تحت قيادة عملياتية أمريكية وصهيونية.

ونوه العميد حاجي قائد قوات الجوفضاء التابعة لحرس الثورة الإسلامية الى مستوى الخطط والأساليب التي استخدمت في ارتكاب هذه الجرائم ضد الشعب اليمني الأعزل قائلا: هناك فارق هائل بين أسلوب تحديد الأهداف ووضع الخطط والتحكم بالعمليات، وبين وقدرات الجيش السعودي وامكانياته، مما يكشف أن هذه العمليات تمت على يد الجيش الأمريكي.

واكد حاجي زاده أن الدور الصهيوني في مجزرة صنعاء أمر لا يمكن انكاره، قائلا: تحليق الطائرات التجسسية الصهيونية والتعاون الاستخباراتي الواسع بين الكيان الصهيوني وآل سعود يكشف المؤامرة العبرية، العربية والغربية ضد الشعب اليمني./انتهى/

رمز الخبر 1866019

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =