مذكرة تفاهم حول تسهيل التنمية الاقتصادية والتعاون بين محافظةخراسان وكازاخستان

اكد رئيس غرفة التجارة والصناعات والمناجم والزراعة في محافظة خراسان شمالي محمد صمدي ان طرق التنمية الاقتصادية والتعاون باتت سهلة بين محافظة خراسان وكازاخستان عقب التوقيع على مذكرة التفاهم بين سفارة كازاخستان وهذه الغرفة.

وافادت وكالة مهر للانباء ان محمد صمدي نوه الى ان مذكرة التفاهم هذه تضم بعض البنود ابرزها، استمرار  التنمية الشاملة في جميع المجالات والنشاطات والتعاون في مجالات الاقتصاد والتجارة و الزراعة والسياحة والاستثمار المشترك والتعاون في مجال النقل الجوي وشحن البضائع والمنتجات البتركيماوية والخدمات الفنية والهندسية ومنح الاستثمار في مجالات الانتاج والتصدير والاستيراد والصحة والمناجم ومواد البناء.

واضاف، يتم تنفيذ الاجراءات اللازمة لارسال واستقبال اللجان من الجانبين، وتنفيذ الاجراءات من قبل الجانبين لاقامة معرض كازاخستان في ايران ومعرض محافظة خراسان شمالي الايرانية في كازاخستان، كما انه تم الاتفاق على بدء تبادل الخبرات التجارية والاقتصادية والتسويقية بين البلدين.

وتابع، وتم الاتفاق، في مجال صادرات وواردات البضائع المتنوعة عن طريق التجار في البلدين، على تعزيز دور الغرف في مجال تصدير واستيراد البضائع من قبل رجال الأعمال من كلا البلدين، وينفذ الجانبان جميع الاجراءات اللازمة بغية تنمية وتطوير التجارة ليكون هناك نشاطات وتعاون بين تجار البلدين وكذلك تنشيط الزيارات التجارية والاقتصادية وتبادل البضائع  بين التجار في البلدين.

واتفق الجانبان على ان يتم تشكيل لجنة تعاون بين التجار والمصدرين في محافظة "خراسان شمالي" و اصحاب الفعاليات الاقتصادية في كازاخستان لزيادة الفعاليات التجارية والاقتصادية في المستقبل بين البلدين ،الشقيقين والجارين،

وكان سفير كازاخستان قد اجرى زيارة لمدة يومين لمحافظة"خراسان شمالي" والتقى بالمحافظ والفعاليات الاقتصادية./انتهى/

رمز الخبر 1866642

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 9 =