قشقاوي: المعاملة بالمثل مرتبط بقرار امريكا بمنع دخول الايرانيين

اكد مساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية والبرلمانية "حسن قشقاوي" ان تطبيق مبدأ المعاملة بالمثل مرتبط بقرار واشنطن بمنع دخول الايرانيين ، واصفا قرار الادارة الامريكية بانه يتعارض مع القوانين الدولية.

وقال مساعد وزير الخارجية "حسن قشقاوي" في تصريح لقناة خبر الايرانية اليوم الاثنين ، حول قرار ترامب بمنع دخول الايرانيين الى الولايات المتحدة بذريعة مواجهة الارهاب : ان اجراء الرئيس الامريكي يتعارض مع القوانين الدولية ، و"سوف نتابع ذلك في المحافل الدولية ونقدم احتجاجا على هوية وطبيعة هذا التطهير العرقي".
واشار قشقاوي الى قرار الرئيس الامريكي بفرض قيود على دخول الرعايا الايرانيين الى الولايات المتحدة ، قائلا : سوف نطبق المعاملة بالمثل على اجراء الحكومة الامريكية على جميع المستويات.
واضاف مساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية والبرلمانية: يوجد نحو 6 ملايين ايراني يعيشون خارج البلاد ، بحيث ان العديد من المواطنين الايرانيين سيواجهون مشاكل اثر القرار الجديد للحكومة الامريكية.
وتابع قشقاوي : تم لحد الآن وبعد اتخاذ هذا القرار ترحيل عدد من الايرانيين الذين سافروا للقاء اقربائهم في امريكا.
واوضح مساعد وزير الخارجية ان الايرانيين المقيمين في الولايات المتحدة من النخب في المجتمع الامريكي : مضيفا : تم تشكيل لجنة في وزارة الخارجية تضم ممثلين عن وزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي ، ووزارة العلوم والابحاث والتكنولوجيا ، ودائرة التجنيد، للبت بوضع المواطنين والطلاب الايرانيين المتواجدين في امريكا.
واشار قشقاوي الى ان وزارة الخارجية لديها تجارب قيمة في مواجهة مثل هذه القضية.
واوضح ان تأشيرات الرعايا الايرانيين في الولايات المتحدة صادرة على اساس القانون الامريكي ، وقال : تم ابلاغ جميع الممثليات الايرانية تطبيق المعاملة بالمثل ردا على اجراء الحكومة الامريكية بشان فرض قيود على دخول الرعايا الايرانيين ، وان الجهاز الدبلوماسي الايراني سيتخذ قرارات صارمة في هذا المجال./انتهى/

رمز الخبر 1869345

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 11 =