غرق عشرات اللاجئين قبالة سواحل اليمن بينهم أطفال تحت تهديد المهربين

نشرت صحيفة الغارديان ، اليوم الاثنين، مقالا بعنوان "مهربون ببنادق آلية يجبرون لاجئين على القفز في مياه البحر"، ذكر فيه ان عشرات اللاجئين قبالة سواحل اليمن بينهم أطفال غرقوا تحت تهديد المهربين.

ويقول كاتب المقال"جيسون بيرك" من نيروبي في كينيا، إن مهربين استخدموا الضرب والترهيب والتهديد بإطلاق النار لإجبار أكثر من مئة لاجئ، من بينهم نساء وأطفال لا يعرفون العوم، على القفز في البحر الهائج قبالة سواحل اليمن الأسبوع الماضي، حسبما قال من نجوا من الحادث.

وأضاف بيرك، أن أكثر من 50 شخصا غرقوا في الحادث، الذي يعد الأحدث في سلسلة من الحوادث التي غرق فيها مئات أو ربما الآلاف من اللاجئين.

وقال أحد الناجين ويدعى عبد الرحمن، وهو في الخامسة والعشرين "قال لنا المهربون إن الاقتراب من سواحل اليمن أمر خطر لأن السلطات هناك سبق أن ألقت القبض على مهربين، وأمرونا بالقفز في الماء، بدأ البعض في الصياح والصراخ، فبدأوا ضربنا بالعصي، كان معهم سلاح آلي وكنا نخشاهم، وبدأ البعض القفز في الماء"./انتهى/

رمز الخبر 1875384

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 1 =