ظريف: تعزيز العلاقات بين طهران وموسكو عامل استقرار للشرق الأوسط عموما

قال وزير خارجية ايران محمد جواد ظريف أن تطوير العلاقات بين ايران وروسيا لا يصب في مصلحة البلدين فحسب بل انه عامل هام في ترسيخ الأمن والاستقرار وتنمية منطقة آسيا الوسطى والشرق الأوسط عموما.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن محمد جواد ظريف وزير خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية بعث برسالة الى المؤتمر الدولي العلمي الذي يحمل عنوان " ايران ورسيا، خمسة قرون من التعاون" وأكد فيها على أهمية التعاون والعمل المشترك بين ايران وروسيا باعتبارهما بلدين هامين ويعلبان دورا اقليما ودوليا كبيرا في الوقت الحاضر.

وفي بداية رسالته قال ظريف أن قيام هذا المؤتمر هو خطوة هامة وقيمة في اطار العلاقات الثنائية بين البلدين، منوها الى أن ايران وروسيا بلدان يضربان في جذور التاريخ وإن حضارتهما التاريخية والثقافية معروفة للجميع.

وقال وزير الخارجية الايراني" قلما نجد بلدين يملكان هذه القدمة التاريخية التي تمتد لخمس سنوات بين ايران وروسيا، مشيرا الى  ان العلاقات بين ايران وروسيا شهدت تغييرات كثيرة.

وقال ظريف في هذه الرسالة أن تطوير العلاقات بين ايران وروسيا لا يصب في مصلحة البلدين فحسب بل انه عامل هام في ترسيخ الأمن والاستقرار وتنمية منطقة آسيا الوسطى والشرق الأوسط.

واعرب وزير الخارجية الايراني عن امله بالمزيد من تطوير العلاقات بين البلدين والتي شهدت نموا خلال الاعوام الثلاثين الماضية خاصة خلال الاعوام الاخيرة، وذلك في ظل عزم مسؤولي البلدين والخبرات المستقاة من القرون الخمسة الماضية للعلاقات التاريخية بينهما واضاف، لاشك ان الانعقاد الناجح لهذا المؤتمر سيترك صورة جيدة عن علاقات البلدين يمكنها توفير الارضية لتعزيز الاواصر الشعبية والثقافية وترسيخ العلاقات الثنائية./انتهى/

رمز الخبر 1878110

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =