جهانغيري: ايران تؤكد على ضرورة التنسيق لمنع فرض عقوبات أحادية الجانب على الدول

أوضح النائب الاول لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية "اسحاق جهانغيري" الذي يشارك في منتدى الدول المصدرة للغاز أن طهران تؤكد على ضروة التنسيق لمنع فرض عقوبات أحادية الجانب أو متعددة الجوانب على الدول.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن  النائب الاول لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية "اسحاق جهانغيري" شارك في أعمال القمة الرابعة لمنتدى الدول المصدرة للغاز "GECF" المقام في بوليفيا مؤكداً على أهمية هذا اللقاء في التوصل إلى حلول مشتركة تحمي مصالح جميع الأعضاء.

وأضاف جهانغيري أنه بالنظر للمستجدات العالمية الأخيرة يتوجب على الدول المضدرة للغاز مضاعفة التعاون فيما بينهما وتبادل المعلومات والخبرات والتنسيق بين سياسات التسويق والصادرات على المستوى الاقليمي والدولي.

وتابع نائب الرئيس الايراني أن التعاون المشترك بين دول الأعضاء لخفض تكاليف انتاج وتكرير ونقل الغاز الطبيعي سيخدم جميع المستثمرين في قطاع الغاز ويزيد مصلحة الدول الأعضاء.

والتقى جهانغيري على هامش القمة الرابعة لمنتدى الدول المصدرة للغاز وزير الخارجية الليبي معرباً عن آمله في حل أزمة ليبيا في أسرع وقت ممكن بعزم وإرادة أبنائها.

كما التقى جهانغيري رئيس جمهورية غينيا الاستوائية السابق مؤكداً على ضرورة التعاون الثنائي بين البلدين في مجال تصدير الغاز، موضحاً استعداد ايران على تقديم خبراتها في هذا المجال لغينيا في المجالات المختلفة.

ونوه جهانغيري خلال لقاء رئيس جمهورية فنزويلا نيكولاس مادورو إلى أن العقوبات الامريكية ساهمت في تعزيز الامكانيات الداخلية لايران وزيادة انتاجها الوطني.

الجدير بالذكر أن القمة الرابعة  لمنتدى الدول المصدرة للغاز "GECF" يشارك فيها الاعضاء الدائمون الـ 12  ايران والجزائر وبوليفيا ومصر وغينيا الاستوائية وليبيا ونيجيريا وقطر وروسيا وترينداد وتوباغو وفنزويلا والامارات، فيما تحضر بصفة مراقب، كلا من هولندا والنرويج والعراق وسلطنة عمان وبيرو وجمهورية اذربيجان، وتملك الدول الاعضاء اكثر من 70 بالمئة من احتياطي العالم من الغاز الطبيعي في العالم./انتهى/

رمز الخبر 1878415

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 4 =