كيف غطت الصحافة العربية أعمال الشغب في إيران؟

أولت الصحافة العربية اهتماما خاصا للأحداث الأخيرة في إيران، أبرزها الصحافة السعودية، حيث نشرت أربع صحف منها في ستة أيام، بمعدل 55 موضوعا يوميا في المتوسط حول اعمال الشغب في البلاد.

وكالة مهر للأنباء : من الطبيعي أن تكون أخبار الاحتجاجات واعمال الشغب التي استمرت ستة أيام في إيران في مقدمة أخبار وسائل الإعلام الإقليمية والدولية الا ان الذي غير طبيعي هو التغطية الإعلامية غير المسبوقة للمملكة العربية السعودية من أخبار الفوضى في إيران.

وغطت وسائل الإعلام في السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين اعمال الشغب في ايران أكثر من أي بلد آخر، وجاء الإعلام السعودي في مقدمتها ، وفي الوقت نفسه، تطرقت وسائل الإعلام القطرية والأردنية بوتيرة أقل نسبيا الى هذه القضية.

ومن أجل دراسة معدل وطريقة تناول الصحافة السعودية للاحداث الاخيرة في ايران، تم اختيار أربع صحف منها الشرق الأوسط وعكاظ والرياض والمدينة ، خلال أسبوع الذي تخللته المشاغبات حيث مر وتم  خلاله نشر 382 خبرا وتحليلا ورسما كاريكاتوريا ما يعني حوالي 55 موضوعا يوميا.

 الشرق الأوسط 

صحيفة الشرق الأوسط هي الصحيفة السعودية الأكثر شهرة تنشر من لندن والرياض وهذه الصحيفة لديها أيضا قسم للقارئ الفارسي ومن ضمن الأقسام الأربعة الرئيسية لموقع الصحيفة هناك قسم ل"إيران". وقد وفرت "الشرق الأوسط" من الاثنين للاسبوع الماضي (بعد أربعة أيام من بدء الاحتجاجات والفوضى) تغطية فورية على صفحتها وقدمت تغطية عبر الإنترنت من خلال الشبكات الاجتماعية، وخاصة تويتر، التي لا تزال نشطة في هذه الصفحة.

وغطت هذه الصحيفة خلال هذا الاسبوع ما يقارب 115 مادة خبرية حول الاحداث في ايران تنقسم بين 54 خبرا و49 مقالا وتحليلا و12 كاريكاتورا ما يعني انها نشرت 17 موضوعا في اليوم الواحد عن ايران ذلك الى جانب المقاطع الفيديوية والصور.

وتجدر الاشارة الى ان معظم الاخبار التي كانت تنقلها هذه الصحيفة تعود الى اخبار عناصر زمرة المنافقين (مجاهدي خلق) كما انها ذكرت ان عدد القتلى في الاحداث الاخيرة ارتفع الى 50 شخصا والذي لا يبلغ عدد اخبار حتى الجهات المعادية لايران.

عكاظ 

ووفقا لصحيفة "القدس العربي"، ان صحيفة عكاظ الصحيفة الأقرب إلى محمد بن سلمان (ولي عهد المملكة العربية السعودية)، فإن الصحف اليومية الأخرى، إلى جانب الصحف السعودية الأخرى، تغطي تغطية واسعة للأحداث في إيران. في غضون سبعة أيام، أصدرت الصحيفة ما مجموعه (104 مقالات على الأقل ضد إيران، بما في ذلك 49 خبرا، 45 تحليلا ومقالات، و 10 رسوم متحركة).

كما أن 22 من أصل 49 خبرا ما يعني أكثر من نصف الأخبار، تنقل من الأفراد المنتسبين إلى زمرة المنافقين.

الرياض 

وقد أنتجت صحيفة الرياض، التي تعد من أقدم الصحف في المملكة العربية السعودية، بعد "الشرق الأوسط"، أكثر من 114 مقالا، من بين الصحف الأخرى في الأحداث الأخيرة في إيران، مع 78 خبر في سبعة أيام، و 30 تحليلا ومقالا، معظمها تدور على اظهار الوضع الايراني بالكارثي ونشرت الصحيفة أيضا ست رسوم كاريكاتورية مسيئة إلى الشخصيات الإيرانية.

المدينة 

وغطت صحيفة "المدينة" في تغطية أسبوعية الاضطرابات في إيران من خلال 44 خبرا و 10 تحاليل و 6 رسوم وتصاميم، أي ما مجموعه 60 موضوعا، بمعدل 8 ونصف يوميا ، وقد استخدمت الصحيفة في تحليلاتها وأخبارها الصور الأرشيفية بشكل فاضح بدلا من الصور الحقيقية وصورا مزيفة من بلدان أخرى، وكما هو الحال في الصحف السعودية الأخرى، فقد جعلت اخبار زمرة المنافقين مصدرا لموضوعاتها./انتهى/

رمز الخبر 1879922

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 3 =