العميد سلامي: الأيادي على الزناد والصواريخ جاهزة للإطلاق

أكد نائب القائد العام لحرس الثورة الاسلامية العميد "حسين سلامي"، اليوم الجمعة، أن القوات المسلحة الإيرانية أياديها على الزناد وصواريخها جاهزة للإطلاق ، مشدداً على "اننا يمكننا استهداف المصالح الحيوية للاعداء في أي مكان نريد".

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان العميد حسين سلامي قال في كلمة له قبيل خطبة الجمعة في طهران، "ان الأيادي على الزناد والصواريخ جاهزة للاطلاق، ففي أي لحظة يريد العدو فيها القيام بشىء ضدنا سنقوم بإطلاقها".

واضاف، "تعلمنا أسلوب التغلب على الاعداء"، قائلا، "يمكننا استهداف المصالح الحيوية للاعداء في أي مكان نريد".

ونوه العميد سلامي الى ان أمريكا واجهت الهزيمة في سوريا، قائلا، ان الامريكان في سوريا ليس لديهم أي استراتيجية وسياسة، فعندما يقومون بعملية ما ولأنها ليست مرتبطة بإي استراتيجية فهي مثيرة للسخرية كالعملية التي قاموا بها منذ عدة ايام.

وتابع قائلا، ان الشعب الايراني لم يتغير ابداً، قد حافظ على ثوريته ووفائه وتضحياته، نحن أقوى من أي وقت مضى في جميع المجالات في الاقتصاد والدفاع والسياسة والتأثير الاقليمي.

وتوجه للصهاينة بالقول، نحن نعرفكم جيداً، وانتم معرضون للضرر كثيراً فليس لديكم عمق ولا نقطة ارتكاز، انتم محاصرون في أي مكان من الاراضي المحتلة من الشمال والغرب، ليس لديكم مكان للهرب، تعيشون في فم الثعبان، والمقاومة اليوم اقوى بكثير من الماضي، لاتظنوا ان الحروب الجديدة ستكون كحرب تموز، رأيتم ماذا فعل محور المقاومة بالتكفيريين في الميدان وكيف اقتلعهم.

واضاف، ليس لديكم مكان للهرب سوى السقوط في البحر، لاتثقوا بقواعدكم الجوية فهي في مرمى النيران وستتعطل سريعاً، ولاتعقدوا الامال بامريكا وبريطانيا لن يبقى لكم اثر عندما يصلون، لذلك لاتقوموا بحسابات خاطئة./انتهى/

رمز الخبر 1883097

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =