حركة الجهاد الاسلامي: زمن الخنوع ولّى واليد الاسرائيلية يجب أن تقطع

اعتبر مسؤول المكتب الاعلامي لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين داوود شهاب أن ما حدث على الجبهة السورية هو رد طبيعي ومتوقع على العدوان الصهيوني على سوريا.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن  مسؤول المكتب الاعلامي لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين داوود شهاب صرح أن حركة الجهاد الاسلامي تبارك الرد السوري وتشيد به، مشدداً على أن حركة الجهاد هي في قلب المواجهة مع العدو الصهيوني وهي بالتأكيد ستكون في طليعة ومقدمة الصفوف لمواجهة اسرائيل.

وأشار الناطق باسم حركة الجهاد إلى أن زمن الخنوع وحسم الاحتلال للحروب قد ولّى، واليد الإسرائيلية التي تقتل في لبنان، وتقصف في سوريا، وتغتال في ماليزيا وتونس، يجب أن تُقطع./انتهى/

رمز الخبر 1883702

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 6 =