الشيخ نعيم قاسم:  كل نجاحات محور المقاومة هي نجاحات لفلسطين

اعتبر نائب الأمين العام لحزب الله سماحة الشيخ نعيم قاسم أن المنطقة حالياً في مرحلة جديدة هي مرحلة انتصارات محور المقاومة بمواجهة"إسرائيل" وأميركا وعملائهما، مؤكداً ان هدف المرحلة تحرير كل فلسطين، و كل نجاحات محور المقاومة هي نجاحات لفلسطين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن نائب الأمين العام لحزب الله سماحة الشيخ نعيم قاسم أشار في كلمة له في الاجتماع الطارئ للجنة فلسطين في اتحاد مجالس ​منظمة التعاون الإسلامي صباح اليوم في العاصمة طهران  إلى أن أول عمل قام به الامام الخميني أن حوّل سفارة ’’إسرائيل’’ الى سفارة فلسطين ليعلن بوضوح ان فلسطين اولوية.

وقال الشيخ قاسم أن  المقاومة في نظر أميركا اعتداء، وقتل الصهاينة للفلسطينيين دفاع وحق العودة تهديد لـ’"إسرائيل"، معتبراً أن  عمل الاستكبار لإنهاء فلسطين سياسيا وثقافيا وعسكريا وتربويا.

وأردف الشيخ قاسم قائلاً أن حزب الله قدّم التضحيات الكبيرة على خط تحرير فلسطين وأنجز تحريرا عام 2000 وانتصارا عام 2006، مثنياً على سوريا بقائدها وجيشها وشعبها وداعميها في انتصارها على "إسرائيل"، مذكراً أنها  كانت حضناً دافئا للمقاومة 2006

 واعتبر الشيخ قاسم أن عروش دول الخليج وإماراتهم ونفطهم عبء على فلسطين وستكتشف ’’إسرائيل’’ أنهم عبء عليها، مؤكداً أن التطبيع الذي تمارسه بعض دول الخليج مع الكيان الصهيوني يعتبر تخليا عن القضية الفلسطينية.

ورأى  الشيخ قاسم أن الفلسطينين أقوياء بإيمانهم وحقهم، داعياً لوحدة الفصائل الفلسطينية ولو بالحد الأدنى.

وأضاف نائب الأمين العام لحزب الله نحن في مرحلة جديدة هي مرحلة انتصارات محور المقاومة بمواجهة ’"إسرائيل"’ وأميركا وعملائهما، مؤكداً ان هدف المرحلة تحرير كل فلسطين، ومشيراً إلى أن  كل نجاحات محور المقاومة هي نجاحات لفلسطين.

وأكد الشيخ قاسم على أن تسوية "’السلام" أو "حل الدولتين"  مرفوضة تماما لأنها تنتزع جزءاً من فلسطين للصهاينة، داعياً إلى جعل المقاومة هي العنوان وليس المذهب او البلد او الحزب.

 /انتهى/.

رمز الخبر 1883837

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 4 =