برلماني إيراني يكشف ما دار في لجنة الأمن القومي حول الآلية المالية الأوروبية

كشف برلماني ما دار في لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية حول الآلية الأوروبية للتعامل المالي مع إيران، وتصريحات وزير الخارجية محمد جواد ظريف في هذا الخصوص.

وقال المتحدث باسم لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي علي نجفي خوشرودي، "ان وزير الخارجية محمد جواد ظريف اعتبر الآلية المالية الأوروبية بأنها خطوة إيجابية من جانب الإتحاد الأوروبي للحفاظ على مصالح إيران في إطار الإتفاق النووي؛ وأضاف: نحن بانتظار المراحل التنفيذية لهذه الآلية".

وأوضح أن إجتماع هذه اللجنة انعقد بحضور وزير الخارجية محمد جواد ظريف والمساعدين والمدراء في وزارة الاقتصاد والمالية والمصرف المركزي بهدف مناقشة سبل دعم المبادلات التجارية في إطار إينستكس (الآلية المالية الأوروبية).

وتابع نجفي خوشرودي، ان وزير الخارجية قدم خلال هذا الإجتماع تقريرا عن خلفية المباحثات المعنية بالآلية المالية الأوروبية مع إيران التي جاءت عقب إنسحاب أميركا من الإتفاق النووي وأكد ان هذه الآلية تعتبر خطوة إيجابية أولية من قبل الإتحاد الأوروبي للحفاظ على مصالح إيران في إطار الإتفاق النووي؛ مضيفا :"نحن بانتظار المراحل التنفيذية لهذه الآلية".

وقال هذا النائب، ان ظريف فيما أعرب عن رده لربط إينستكس بالـFATF، أكد ان إيران لا تقبل بربط هذين الموضوعين ببعض؛ مضيفا: نحن قدمنا احتجاجنا على ان هذا الإجراء المتأخر من جانب أوروبا، لا يمكن أن يكون مشروطا.

وأشار نجفي خوشرودي، إلى ان ضرورة عدم اقتصار هذه الآلية على الغذاء والأدوية وضرورة إيجاد آلية مماثلة في إيران، كانت من المواضيع الأخري التي تناولها هذا الاجتماع. /انتهى/

رمز الخبر 1891986

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 0 =