ارقام وإحصائيات حول عودة العلماء الايرانيين الى احضان الوطن

صرح مساعد الشؤون الدولية والتبادل التقني في معاونية العلوم والتكنولوجيا بمكتب رئاسة الجمهورية الايرانية "علي مرتضى" أنه خلال الأعوام الاخيرة عاد الف و100 من العلماء والباحثین الايرانيین الى احضان الوطن وغالبيتهم ينشطون ضمن اطار الشركات المعرفية.

وقال "على مرتضى" في تصريح ادلى به لمراسل وكالة مهر للأنباء، فيما يتعلق بعودة الايرانيين المقيمين بالخارج الى ايران، أنه خلال الأعوام الثلاثة أو الاربعة الأخيرة عاد حوالي الف و100 شخص الى احضان البلاد، إذ أن هؤلاء يعملون حاليا بمجالات العلم والتدريس.

وأوضح أن قسم من هؤلاء العلماء قاموا بتأسيس شركات معرفية وآخرون يعملون بإحدى الشركات المعرفية التابعة لمركز البحوثات والتنمية، كما ان قسما آخر اصبح عضوا في هيئات التدريس التابعة للجامعات ومراكز الابحاث.

ولفت مرتضى الى أن غالبية العلماء والباحثون العائدين الى البلاد يرغبون بالخوض في أعمال عبر تاسيس شركات معرفية، ولا يرغبون بالعمل ضمن القطاع الحكومي.

وأكد مرتضى أن معاونية العلوم والتكنولوجيا سيما قسم الشؤون الدولية يولي اهتماما كبيرا لمشروع التعاون مع النخب الايرانية المقيمة في خارج البلاد، حيث جاء هذا المشروع لحد الان بنتائج جيدة للغاية. /انتهى/.

رمز الخبر 1892590

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =