كمالوندي: ايران تعمل على اعادة الاتفاق النووي الى مساره الصحيح

اكد المتحدث باسم منظمة الطاقة النووية الايرانية بهروز كمالوندي على ان ايران بإمكانها تنفيذ مختلف السيناريوهات وعلى وجه السرعة، بهدف اعادة الاتفاق النووي الى مساره الصحيح.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن 

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن المتحدث باسم منظمة الطاقة النووية الايرانية بهروز كمالوندي، أكد على ان ايران بإمكانها تنفيذ مختلف السيناريوهات وعلى وجه السرعة، بهدف اعادة الاتفاق النووي الى مساره الصحيح.

وأضاف كمالوندي إن صبر الجمهورية الاسلامية (على نقض الاتفاق النووي من جانب امريكا) كان واضحا للمجتمع الدولي على مدى العام الماضي.

واضاف، ان قرار طهران (بشأن تعليق جانب من العهدات) ياتي في اطار بنود الاتفاق النووي؛ مبينا ان البند 26 من هذا الاتفاق يسمح لايران بتعليق جانب من تعهداتها المدرجة فيه.

واوضح المتحدث باسم منظمة الطاقة النووية الوطنية، ان ايران تعهدت وفقا للاتفاق النووي على تصدير فائض الـ 300 كغم من اليورانيوم المخصب فضلا عن130 طنا من الماء الثقيل الى الخارج، كما تعهدت بعدم تخصيب اليورانيوم بنسبة تزيد عن 3 فاصل 67 بالمئة.

وتابع كمالوندي لكن اليوم وبعد تحديد مهلة شهرين للاطراف الاخرى، ستعلّق ايران التزامها حول بيع فائض الـ 300 كغم من اليورانيوم المخصب وايضا الماء الثقيل، وذلك وفقا للمادة 26 التي تسمح لها بتعليق جانب من تعهداتها كليا او جزئيا.

وحول مزيد من الاجراءات التي بحوزة ايران، قال كمالوندي : نحن بامكاننا ان نعيد نشاط المفاعل الذي تم تعطيله وفقا للاتفاق؛ مبينا ان هذه الاجراءات تعتمد على اجراءات الطرف الاخر وبناء على تصريحات رئيس الجمهورية هناك المزيد من الاجراءات في هذا الخصوص.

واكد المتحدث باسم المنظمة الايرانية للطاقة النووية، ان الجمهورية الاسلامية بامكانها ان تنفذ جميع السيناروهات المتاحة على وجه السرعة القصوى وذلك بهدف اعادة الاتفاق النووي الى مساره الصحيح ودعم هذا الاتفاق. /انتهى/. 

رمز الخبر 1894462

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 15 =