الأركان الإيرانية تحذر مزعزعي استقرار المنطقة من أية مغامرة

اعتبرت هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية في بيان لها، تواجد القوات الامريكية في الخليج الفارسي مخلاً بأمن المنطقة، مشددةً على أن قيام أمريكا بتشكيل تحالفات مزيفة بذريعة الحفاظ على أمن الملاحة يزعزع الأمن والاستقرار في المنطقة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة، اكدت في بيان لها تواجد القوات الأمريكية في الخليج الفارسي ومضيق هرمز وبحر عمان، بأنه يخل بأمن المنطقة، مشيرة الى أن قيام امريكا بتشكيل تحالفات مزيفة بذريعة الحفاظ على أمن الملاحة، يخل بسلام المنطقة وأمنها.

ولفت البيان إلى أن الخليج الفارسي ومضيق هرمز وبحر عمان، باعتبارها ممرات استراتيجية للإقتصاد العالمي، كانت تحظى بالأمن طيلة السنوات السابقة، وقد بذلت الجمهورية الإسلامية الإيرانية وبالتعاون مع دول المنطقة الجهود من أجل صيانة الإستقرار فيها بمستوى مقبول.

وأضاف البيان، أن الممارسات الخطيرة والمخلة بأمن الملاحة بدأت منذ أن بدأ تواجد أميركا الإرهابية وبعض حلفائها في هذه المنطقة الحساسة، بحيث أصبحت أميركا من خلال قواعدها وتحركاتها المضرة، مصدرا لزعزعة القانون وانعدام الامن، وقد نبهت الجمهورية الإسلامية الإيرانية الاوساط الدولية مرارا بشأن تصرفات أميركا المزعزعة للأمن والمعارضة للقوانين الدولية.

وأشار البيان إلى جانب من الممارسات الأميركية الإيذائية في المنطقة من قبل الإستفزازات العسكرية والتدريبات القتالية وإطلاق النار وتفتيش الزوارق والسفن غير المبرر ونشر الرعب بين الصيادين والتجار وفسح المجال امام المهربين فضلا عن الخطر البيئي الذي تخلفه المحركات النووية، لذلك فإن هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة للجمهورية الإسلامية الإيرانية، تعتبر تواجد أميركا وحلفائها في المنطقة غير مشروع ومصدرا لزعزعة الأمن، وتطلب منهم أن يخضعوا للقوانين والأعراف الدولية وكذلك قوانين الجمهورية الإسلامية الإيرانية خلال المرور بالمياه الإقتصادية الإيرانية الخالصة، وأن تتجنب أي مغامرات او ممارسات تتعارض مع الملاحة الآمنة والروايات الكاذبة عن تصرفاتها الخطيرة.

رمز الخبر 1903671

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 5 =