التهديدات الأمريكية عبارة عن زوبعة اعلامية ناجمة عن ذُعرهم

صرح قائد القوة البرية في الجيش الايراني أن التهديدات الأمريكية عبارة عن زوعة إعلامية للتستر على ذعرهم ومخاوفهم، مؤكدا أن الجمهورية الاسلامية لا تسعى وراء المغامرات ومهمتها هي الدفاع على سيادتها براً وبحراً.

وصرح قائد القوة البرية في الجيش الايراني العميد كيومرث حيدري في حديث مع مراسل وكالة مهر للأنباء، فيما يتعلق بالتهديدات الامريكية الاخيرة في الخليج الفارسي، صرح: أن الامريكيون يهابون ويرتعبون من الجمهورية الاسلامية لدرجة أنهم يحاولون إخفاء ذلك عبر إثارة زوبعة اعلامية.

وأشار العميد حيدري أن القوات الإيرانية تقوم بأداء مهمتها في الدفاع عن حدودها البرية والبحرية ولا تسعى وراء المغامرات، واصفا القوات الامريكية عبارة عن مجموعة من الجبناء والمعتدين والإرهابيين ويحاولون تضخيم الامور، ولحسن الحض أن العالم بات على علم بقدرات ايران والنزعة الارهابية لدى الولايات المتحدة.

وأعتبر حيدري أن اهم إنجاز للجيش الايراني خلال العام المنصرم هو أنه بالرغم من كل العراقيل التي يضعها الامريكان وحلفائها أمام الجمهورية الاسلامية، ألا أنها بقيت صامدة وواقفة على أقدامها وستستمر على هذه الوتيرة.

وأضاف: أن القوة البرية لدى الجيش الايراني تمكنت من قطع خطوات بنائة وحصلت على إنجازات هامة في مجال القدرات السيبرانية والهيكلية وبشكل عام كل ما تحتاجه الحروب المستقبلية، وسيتم عرضها في الوقت المناسبة.

وحول إطلاق قمر "نور1" الصناعي قال العميد حيدري: أن هذا الانجاز أثبت للعالم أن الجمهورية الاسلامية بإمكانها وعبر الاعتماد على قدراتها الذاتية أن تفسح لذاتها مكانة على الصعيد العالمي، كما ايضا على صعيد الفضاء.

رمز الخبر 1903683

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 7 =