على جميع الدول الإسلامية مساعدة الشعب اللبناني في أزمته الحالية

حثَّ أمين مجلس صيانة الدستور في ايران آية الله "أحمد جنتي"، جميع الدول الاسلامية على تقديم المساعدات الفورية والطويلة الامد للشعب اللبناني جراء الإنفجار الأليم الذي شهدته العاصمة بيروت يوم امس.

وأفادت وكالة مهر للانباء أنه وفي بداية اجتماع مجلس صيانة الدستور اليوم الاربعاء قال آية الله جنتي: "على الرغم من أننا في الأيام المباركة لعيدي الاضحى والغدير، فإن المأساة المؤلمة للغاية التي سببها الإنفجار في بيروت، سببت حزن وألم جميع مسلمي العالم وخاصة في إيران.
واضاف: إن الأضرار المادية والروحية الناجمة عن هذه المأساة والأضرار التي ستتبعها سيعاني منها الشعب اللبناني لسنوات عديدة، وإن شاء الله سيتعافى الجرحى في هذا الحادث في أقرب وقت ممكن، وان يتغمد الله برحمته ضحايا الحادث.
ودعا آية الله جنتي الدول الاسلامية الى تقديم المساعدات الفورية الى الشعب والحكومة اللبنانية، وقال: تسببت هذه الكارثة في الحاق أضرار اقتصادية وسياسية واجتماعية مختلفة للبنان، لذا فإن على الدول الإسلامية التعاون سوية لتلبية الاحتياجات الفورية والطويلة الأمد لشعب وحكومة هذا البلد المتضرر.
كما دعا امين مجلس صيانة الدستور المسؤولين والاجهزة التنفيذية والمؤسسات الثورية في ايران، الى مساعدة الشعب اللبناني بالرغم من المشاكل الناجمة عن تفشي وباء كورونا في البلاد.

رمز الخبر 1906334

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 10 =