تعليق الآمال على الاعداء لا يحل مشاكل الناس/أمريكا أقسمت على عداء شعبنا

صرح رئيس مجلس الشورى الإسلامي، اليوم الخميس، أن تعليق الآمال على الاعداء لا يحل مشاكل البلاد وخاصة الإقتصادية منها.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن رئيس  مجلس الشورى الإسلامي صرح اليوم الخميس خلال جلسة علنية لمجلس الشورى الإسلامي بان مؤامرة ۲۸ مرداد ۱۳۳۲ ه.ش الموافق ل "۱۹ اوت سال ۱۹۵۳ م" تظهر وبدون أدنى شك وبأبسط تحليل أن أمريكا أقسمت على عداء الشعب الإيراني، وسبيل النجاح الوحيد لحفظ مصالحنا امام هذا العدو هو القسم على أن نصبح أقوياء.

وأضاف قاليباف، بلادنا اليوم قوية بالقدر الذي استطاعت به النجات من براثن المخططات العدائية والمكلفة لأمريكا والكيان الصهيوني والقوى الرجعية في المنطقة.

وأكد رئيس مجلس الشورى الإسلامي أن تعليق الآمال على الاعداء لا يحل مشاكل البلاد وخاصة الإقتصادية منها.

ويعتبر يوم أمس ۲۸ مرداد ۱۳۳۲ ه.ش الموافق ل "۱۹ اوت سال ۱۹۵۳ م" ذكرى المؤامرة الامريكية على حكم الرئيس الإيراني "مصدق" والتي أدت إلى عزله وإعادة الشاه إلى سدة الحكم.

/انتهى/

رمز الخبر 1906766

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 8 =