انتهاء الحظر التسليحي أثبت فشل السياسة الاحادية الاميركية

أكد سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية لدى مدريد اليوم، أن انتهاء الحظر التسليحي على ايران أثبت فشل السياسة الاحادية الامريكية.

ولدى لقائه مع رئيسة مجلس الشيوخ الاسباني السيدة ماريا بيلار لووب كوينكا، أشار حسن قشقاوي الى العلاقات الجيدة والعريقة بين البلدين، مؤكدا على تعزيز العلاقات الثنائية بين طهران ومدريد وخاصة في المجالات البرلمانية.

وكما أشار قشقاوي الى حلول الذكرى السنوية للاتفاق النووي، وقال: ان الدعم العالمي لتنفيذ القرار 2231 ومعارضة المواقف الاميركية في مجلس الامن الدولي، أدى الى تهيئة الارضية لتنفيذ مضمون هذا القرار منذ اليوم السابق في إلغاء الحظر التسليحي على ايران والقيود على سفر بعض المسؤولين الايرانيين، وأثبت ان التفرد الاميركي لن يحقق شيئا.

وفي جانب آخر من حديثه، صرح السفير الايراني في اسبانيا انه رغم المزاعم الاميركية، فإن الحظر المشدد الاميركي في الظروف القاسية لانتشار فايروس كورونا، قد انجر الى المواضيع الانسانية، وفي الوقت الحاضر لا تتوفر كذلك إمكانية لاستيراد الدواء لمكافحة وباء كورونا.

وخلال اللقاء، أكدت رئيس مجلس الشيوخ الاسباني دور الدبلوماسية البرلمانية في تعزيز العلاقات الثنائية، ورحبت بتطوير التعاون بين البلدين في هذا المجال، مشددة على ضرورة التشاور والتواصل العالمي في التصدي للمشكلات والمصاعب من قبيل كورونا، ورحبت كذلك بالتواصل والتشاور مع نظيرها الايراني.

/انتهى/

رمز الخبر 1908706

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 6 =