إيران لا ترغب باقتناء السلاح الا كوسيلة دفاعية

اعتبر المتحدث باسم الحكومة علي ربيعي، ان رفع الحظر التسليحي عن إيران، انجازا مهما على الساحة الدولية، موضحا ان سياسة إيران الصائبة بالبقاء في الاتفاق النووي قد أثمرت اليوم.

وأفادت وكالة مهر للأفي مؤتمره الصحفی الاسبوعی الیوم الثلاثاء، قال ربیعی: لقد شهدنا خلال الايام الأخيرة انجازا كبيرا للحكومة على الساحة الدولية وهو رفع الحظر التسليحي ، وهذا الانجاز نابع من أحقية الجمهورية الاسلامية  ومن صمود ومقاومة الشعب الايراني ، رغم كل ضغوط امريكا والكيان الصهيوني وحلفائهما الافليميين.

وشدد ربيعي على أن إيران لاترغب باقتناء السلاح الا كوسيلة دفاعية ، وان هدفها الاساس هو اقرار السلام والاستقرار والتعايش والتعاون الاقليمي  بما يحقق التنمية والمستديمة.

واشار الى أن إيران لها بصمة ايجابية في كل القضايا الأقليمية كموقفها الداعي لانتهاج السبل السلمية في نزاعات منطقة القوقاز ، كما انها أدانت التجاوز على اليمن ودعت الى حل الخلافات عن طريق التفاوض لتحقيق سلام دائم ، وحملت راية المواجهة ضد الارهاب والتطرف ، ومن هنا فان امريكا ليست قلقة من رفع الحظر التسليحي عن إيران، وانما تخشى ان يكون هذا الامر مقدمة لرفع الحظر الدوائي والمصرفي وغيرها عن إيران.

وفي جانب آخر من حديثه الصحفي، أشار المتحدث باسم الحكومة الى زيادة حجم صادرات البلاد خلال الشهر الماضي بنسبة 24 بالمائة رغم تفشي جائحة كورونا وإغلاق الحدود وفرض القيود من قبل الدول المستوردة، وقال : مع استمرار هذا النمو نأمل أن نصل إلى المستوى المطلوب .

رمز الخبر 1908728

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 8 =