بلجيكيا تندد بجريمة اغتيال العالم الشهيد محسن فخري زادة

أدانت نائب رئيس الوزراء وزيرة خارجية بلجيكا، صوفي ويلميس، في اتصال هاتفي مع نظيرها الايراني محمد جواد ظريف، جريمة اغتيال العالم الشهيد محسن فخري زادة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أنه كما بحث وزيرا خارجية ايران وبلجيكا في هذا الاتصال الهاتفي، القضايا القنصلية بين البلدين.

وكانت وزارة خارجية بلجيكا قد أدانت في وقت سابق اغتيال العالم الايراني البارز الشهيد محسن فخري زادة.

وكان منسق السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، قد ندد في اتصال هاتفي يوم الثلاثاء مع وزير الخارجية، باغتيال فخري زادة ووصفه بانه عمل اجرامي.

وكان بوريل قد قال في وقت سابق في اجتماع حول السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي ردا على اغتيال محسن فخري زاده إن ذلك كان "عملا إجراميا" واعتبرالاتفاق النووي مع إيران مهم لأمن أوروبا.

واضاف: إنه يعتبر "الاتفاق النووي مع إيران مهم لأمن أوروبا ويجب الكفاح للمحافظة عليه".

يذكر ان رئيس منظمة الابحاث والابداعات بوزارة الدفاع الايرانية الدكتور محسن فخري زادة، استشهد عصر الجمعة أثر هجوم ارهابي مسلح على سيارته في منطقة آبسرد دماوند شرق طهران.

تجدر الاشارة الى ان وزراء خارجية قطر، سوریا، عمان، العراق، افغانستان، جمهورية اذربیجان والكويت قد ادانوا في اتصالات هاتفية مع ظريف هذا العمل الارهابي، كما أدان وزراء خارجية فنزويلا وجنوب افريقيا وكوبا جريمة اغتيال العالم الايراني الشهيد محسن فخري زادة./انتهى/

رمز الخبر 1909853

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 7 =