اغتيال العالم النووي الايراني فخري زاده هو عمل عدواني وإجرامي

وصف الممثل الأعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيف بوريل، اغتيال العالم النووي الايراني فخري زاده بالعمل الإجرامي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن الممثل الأعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيف بوريل، وصف اغتيال العالم النووي الايراني فخري زاده بالعمل الإجرامي.

وفي تصريح أدلى به بوريل، اليوم الثلاثاء، معربا عن أسفه قائلاً: "هذه ليست طريقة حل المشكلات، نحن لا نستطيع أن نمنع إيران من أن تصبح دولة نووية من خلال قتل خبرائها وعلمائها النوويين".

وتابع "ان البعض لا يريد إحياء الإتفاق النووي، فيما حاولنا نحن الإبقاء على هذا الاتفاق رغم انسحاب الولايات المتحدة منه".

يذكر، ان رئيس منظمة الابحاث والابداع بوزارة الدفاع الايرانية، الدكتور محسن فخري زاده، استشهد عصر الجمعة (27 تشرين الثاني / نوفمبر) إثر هجوم ارهابي مسلح على سيارته في ضواحي العاصمة طهران.

/انتهى/

رمز الخبر 1909829

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 10 =