افتراءات باستهداف ايران للكونغرس الامريكي

ادّعت قناة الـ"سي بي اس"، أن مراقبي الحركة الجوية في نيويورك تلقوا رسالة تهديد صوتية مفادها أن مجلس الكونغرس الأمريكي كان مستهدفاً انتقاماً لاغتيال الجنرال قاسم سليماني.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، أن قناة الـ"سي بي اس"، ادّعت أن مراقبي الحركة الجوية في نيويورك تلقوا رسالة تهديد صوتية مفادها أن مجلس الكونغرس الأمريكي قد استهدف انتقاما لاغتيال الجنرال قاسم سليماني.

وقالت قناة "سي بي اس"، انه لا يمكننا تشخيص وتحديد الشخص الذي أرسل رسالة التهديد هذه، فيما لا تعتقد حكومة الولايات المتحدة أن رسالة الهجوم هذه موثوقة، فقد تم التحقيق فيها على أنها خرق للترددات الجوية.

واشارت مصادر اخرى انه تم إطلاع كل من البنتاغون والوكالات الأخرى على التسجيل الرقمي يوم الثلاثاء، ونوّهت الى انها تعتقد أن التهديد كان استهداف مبنى الكونغرس الأمريكي يوم اعلان نتائج الهيئات الانتخابية.

ولم تقدّم قناة "سي بي اس"، أيّة تفاصيل لكنها اكدت انه يجب اخذ كل التهديدات التي ترمي الى زعزعة الامن العام على محمل الجد.

جدير بالذكر ان الشهيد البطل قاسم سليماني تم اغتياله في مطار بغداد الدولي بأمر من الرئيس الامريكي دونالد ترامب، وعلى اثرها هذا الغتيال اطلق الحرس الثوري الايراني مجموعة من الصواريخ الباليستية على القاعدة العسكرية الامريكية في عين الاسد في العراق، وفاءً بوعدة بالانتقام القاسي لدماء الشهداء.

/انتهى/

رمز الخبر 1910781

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 9 =